خفايا خطيرة يكشفها كتاب بولتون ..موظفو ووزراء ترامب كانوا يهزأون به

خفايا خطيرة يكشفها كتاب بولتون ..موظفو ووزراء ترامب كانوا يهزأون به

بدأت خفايا كتاب  مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق جون بولتون تتكشف تباعاً، لتتصدر التسريبات الصادرة عنه، عناوين الصحف والمواقع الإعلامية العالمية، وسط أزمة قضائية فتحها البيت الأبيض لمنع الكتاب من النشر قبيل انطلاق الانتخابات الرئاسية الأميركية.

بواتون وفي مذكراته كشف أن معظم موظفي ووزراء الرئيس الأميركي دونالد ترامب كانوا يهزأون به من وراء ظهره، وقال بولتون إن وزير الخارجية الأميركي الحالي مايك بومبيو، هزأ من ترامب بشكل خفي أثناء لقاء القمة بينه وبين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في سنغافورة عام 2018، وقال: سامني ورقة كتب عليها "إنه يثرثر كثيراً"، منتقداً اللقاء الحاصل ومعتبراً إياه بالنهج الفاشل.

وفي كتاب ذكريات مستشار الأمن القومي الأميركي السابق يكشف بولتون أن إن وزير الخارجية السابق ريكس تيلرسون كان يطلق ألفاظاً غير لائقة على المندوبة الأمريكية آنذاك في الأمم المتحدة نيكي هيلي، ليكتشف بولتون لاحقاً أن تلك الألفاظ كان يطلقها عليها ترامب نفسه، وليس تيلرسون.

وكانت إدارة ترامب، رفعت دعوى قضائية ضد مستشار الأمن القومي السابق، جون بولتون، لمنع نشر كتابه حول عمله في البيت الأبيض، ومن المقرر نشر الكتاب المثير للجدل، والذي يحمل اسم باسم "The Room Where It Happened: A White House Memoir"، ("الغرفة التي حدث فيها ذلك: مذكرات البيت الأبيض")، في 23 يونيو.

 

 

 

النهضة نيوز