روسيا تنفي إمكانية قيام واشنطن شراء أنظمة الدفاع الصاروخي الروسية S-400 من تركيا

روسيا تنفي إمكانية قيام واشنطن شراء أنظمة الدفاع الصاروخي الروسية S-400 من تركيا

نفت الخدمة الفيدرالية الروسية للتعاون التقني العسكري أن تتمكن الولايات المتحدة من شراء نظام الدفاع الجوي الصاروخي الروسي S-400 الذي اشترته تركيا في السابق من روسيا، وذلك بموجب التشريع المقترح في مجلس الوزراء الأسبوع الماضي.

وقالت الخدمة الصحفية التابعة للخدمة الفيدرالية الروسية للتعاون التقني العسكري: "لتصدير المنتجات العسكرية، يجب على مشتري أسلحتنا تقديم إعلان المستخدم النهائي إلى الجانب الروسي. وهذا هو السبب في أن نقل أو إعادة تصدير هذه المنتجات إلى دول ثالثة أمر مستحيل بدون الحصول على تصريح رسمي من الجانب الروسي".

كما وذكرت مدونة أخبار الدفاع الأمريكية سابقا أن غالبية أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكية قد أعدوا اقتراحا لشراء أنظمة الدفاع الجوي الصاروخي الروسي S-400 من تركيا. حيث أنهم اقترحوا أن ذلك سيجعل من الممكن التغلب على المأزق بين واشنطن وأنقرة بشأن مشاركة تركيا في برنامج لإنتاج الطائرات المقاتلة الأمريكية الجديدة من طراز F-35 Lightning II من الجيل الخامس.

ومن جانبه قال جيم تاونسند، المسؤول السابق في وزارة الدفاع الأمريكية للسياسة الأوروبية وحلف شمال الأطلسي، أن الولايات المتحدة تشتري بشكل روتيني مثل هذه التكنولوجيا الأجنبية، ويمكنها استغلال تكنولوجيا أنظمة الدفاع الجوي الصاروخي الروسيS-400 واختبار التكتيكات الأمريكية عليها.

وأضاف جيم تاونسند: "أعتقد أن شراء الولايات المتحدة لأنظمة الدفاع الجوي الصاروخي الروسي من طرازS-400 من تركيا هو طريقة ذكية لإخراج أردوغان من المأزق الذي وضعه فيه. وإننا نريد إخراج النظام التركي من الوحل، وأن ذلك يمكن أن يساعد الأتراك في المشاركة في صناعة طائرات F-35 الأمريكية المقاتلة".

النهضة نيوز