تركيا تبدأ المحكمة الغيابية لـ20 سعوديا متهما في قضية قتل جمال خاشقجي

تركيا تبدأ المحكمة الغيابية لـ20 سعوديا متهما في قضية قتل جمال خاشقجي

بدأت تركيا صباح اليوم محاكمة 20 مواطنا سعوديا غيابيا بتهمة قتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي الذي قتل بطريقة بشعة للغاية في قنصلية المملكة العربية السعودية في اسطنبول بشهر أكتوبر من عام 2018 .

وكان من بين المتهمين الذين تم محاكمهم اثنين من المساعدين السابقين لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

والجدير بالذكر أن الصحفي المعارض جمال خاشقجي كان من أشد معارضي ومنتقدي الأمير محمد، وقد قامت المملكة العربية السعودية بمحاكمة منفصلة خاصة بها حول الجريمة، والتي تعرضت لانتقادات شديدة وعالمية واسعة النطاق كونها غير مكتملة وأنها كانت مجرد محكمة صورية.

كما وتأتي هذه المحاكمة في اسطنبول بعد احتجاج دولي مستمر على جريمة القتل التي هزت الراي العام منذ ما يزيد عن العام، والتي شوهت سمعة الأمير محمد بن سلمان بشكل غير متوقع.

واتهم المدعون الأتراك النائب السابق لرئيس جهاز المخابرات السعودية "أحمد العسيري" ، والمستشار الإعلامي للمحكمة الملكية السعودية "سعود القحطاني"، بقيادة عملية الاغتيال البشعة وتوجيه فريق الاغتيال السعودي لقتل خاشقجي وإخفاء جثته.

أما بالنسبة للمتهمين الـ18 الآخرين، فهم متهمين أيضا بقتل خاشقجي وتقطيع جثته وإخفائها، حيث أنه لم يتم العثور على أشلائه حتى الآن بحسب ما قاله المسؤولين الأتراك.

وكان الصحفي خاشقجي، كاتب العمود في صحيفة الواشنطن بوست، والمعارض الحاد للحكومة السعودية والعائلة الحاكمة، قد دخل قنصلية بلاده للحصول على بعض الأوراق الهامة لإتمام زفافه الوشيك عندما تم قتله بدم بارد.

والجدير بالذكر أن خطيبة خاشقجي "خديجة جنكيز" ، قد حضرت جلسة المحاكمة إلى جانب المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء "أغنيسكالامارد"، التي اتهمت ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالقتل بشكل مباشر، ذلك بحسب ما أفادته به وكالة الأنباء الفرنسية فرانس برس.

في حين نفت السلطات السعودية في البداية تورطها في عملية الاغتيال، ولكنها تراجعت عن أقوالها فيما بعد لتصف ما حدث بأنه عملية اغتيال "مارقة".

النهضة نيوز