الحديث عن استقالة الحكومة هو زوبعة في فنجان

الحكومة اللبنانية

في ظل الكلام الكثير عن احتمال استقالة الحكومة والحديث عن انها فشلت في تحقيق الاصلاحات المطلوبة وادارة شؤون البلاد، وبعد ان طالب عدد كبير من السياسيين وبعض الاعلاميين الحكومة بالاستقالة، وسط الحديث عن بدء مساعي لتشكيل حكومة في الغرف السوداء، أفادت قناة "otv"، نقلاً عن مصادر "​حزب الله​"، بأن "الحكومة باقية وشرعيتها منبثقة من ​المجلس النيابي​ والقوى السياسية التي تدعمها، ولا بحث عن بديل اصلاً"، مؤكدةً أن "ما يشاع عن تعديل وزاري غير مطروح".

وأشارت مصادر لقناة "المنار" عن أن الحديث عن إستقالة ​الحكومة​ هو زوبعة في فنجان، فالحكومة معنية بالتسريع من التخفيف من آلام المواطنين اللبنانيين، من خلال السلة الغذائية والعمل على خفض ​سعر الدولار​ مقابل ​الليرة اللبنانية​.

هذا وقال مستشار رئيس الحكومة السابق ​سليم الحص​، ​رفعت بدوي​، "نقول لكل الذين هللوا وسعوا لاسقاط حكومة ​حسان دياب​ لكل من اطلق حملة "ارحل يا حسان" عبر برنامج تلفزيوني"صار مضيعة للوقت" لكل من غرّد عبر صفحاته مستنداً لمعلومات من داخل الغرف المغلقه يبشرنا بقرب انجاز حكومة بديله ل​حكومة حسان دياب​ ولكل من تهالك على نصب الفخاخ الطائفية والمذهبيه ولكل من ناصب العداء لحسان دياب بسبب طائفي تافه لهؤلاء نقول: عن اي لم شمل تتكلمون؟ 

عن شمل زمرة ​الفساد​ عن شمل منظومة المافيا ؟ عن شمل من اهدر كرامة الوطن والمواطن عن شمل من جعل ​لبنان​ وطناً متسولاً عن شمل زعماء اوصلونا الى الدرك الاسفل؟ عن شمل ناهبي اموال المواطن الطيب عن شمل ترويكا المحاصصه؟ عن شمل ملوك الطائفية والمذهبيه؟ عن شمل اهل السرقه النهب المنظم ليستكملوا نهب ماتبقى من وطن؟".

النهضة نيوز