الصين تحذر من مرض الطاعون الدبلي "الموت الأسود" وتمنع أكل الحيوانات البرية

الصين تحذر من مرض الطاعون الدبلي "الموت الأسود" وتمنع أكل الحيوانات البرية

أصدرت السلطات الصينية ليلة أمس انذاراً بشأن مرض الطاعون الدبلي "bubonic plague"، وقامت بحظر تناول حيوانات برية معينة خوفاً من تفشي الطاعون الدبلي "bubonic plague"، وذلك بعد الابلاغ عن حالة مشتبه إصابتها بـ"الطاعون الدبلي" هذا المرض الخطير في مستشفى منغولي.

الجدير بالذكر أن مرض الطاعون الدبلي "bubonic plague"عرف خلال العصور الوسطى باسم "الموت الأسود"، والطاعون الدبلي مرض شديد العدوى وينتشر الطاعون الدبلي غالباً إلى البشر بواسطة البراغيث الموجودة على القوارض.

يأتي هذا التحذير الصحي من الطاعون الدبلي "bubonic plague" في منطقة منغوليا الداخلية الصينية بعد يوم من إبلاغ المستشفى عن وصول مريض مشتبه بإصابته بالمرض الطاعون الدبلي الخطير، والذي يشتبه في كونه مميتا، حيث شخصه الأطباء بأنه لدى المريض نفس أعراض مرض الطاعون الدبلي. وهو ما دفع اللجنة الصحية لمدينة بيان نور إلى إصدار إنذاراً صحياً من المستوى الثالث، والذي يعتبر ثاني أدنى مستوى من المستويات الأربعة الخاصة بنظام الإنذار الصحي في البلاد.

بالإضافة إلى ذلك، حظرت السلطات الصحية في ذات التحضير من صيد أو تناول الحيوانات البرية التي يمكن أن تحمل الطاعون. كما وطلب من المواطنين الابلاغ عن أي حالات طاعون أو حمى مشتبه بحدوثها دون أسباب واضحة، والإبلاغ في حال وجدوا أي قارض ميت أو مريض في البيت أو الشوارع .

ويأتي التحذير ليلة أمس الأحد من الطاعون الدبلي "bubonic plague" في أعقاب الابلاغ عن أربع حالات إصابة بالطاعون في منغوليا الداخلية خلال شهر نوفمبر الماضي، بما في ذلك حالتان من الطاعون الرئوي، وهو النوع الأكثر فتكا من الطاعون.

وتجدر الإشارة إلى أن حالات الطاعون ليست غير شائعة في الصين، ولكن تفشي المرض أصبح نادراً على نحو متزايد خلال السنوات الأخيرة. ومنذ عام 2009 إلى 2018، أبلغت الصين عن إصابة 26 حالة بالطاعون ووفاة 11 حالة فقط.

النهضة نيوز