الحكومة الأميركيّة تشدد الحصار على لبنان وسوريا حامية سلطة الأحزاب الفاسدة

رائد المصري
نشر عضو ائتلاف "معا لانقاذ لبنان" د. رائد المصري منشورا على صفحته على فايسبوك بعنوان "إبتزاز السماسرة"، قال فيه "
الحكومة الأميركيّة بدأت بتشديد الحصار المالي والاقتصادي على لبنان وسوريا وهي ترعى سلطة الأحزاب الفاسدة في لبنان وتحميها من المحاسبة..
1-هذه السُّلطة الحاكمة التي يرعى نبيه برِّي مصالحها اليوم بالنيابة عن قوى ٨ و١٤ آذار هي المسؤولة عن الفساد والسَّرقة وعن الإنهيار المالي الحالي..
2-وهذه السُّلطة الحاكمة هي نتاج الحريريّة السياسية كما هو ظاهر في التآزر والتآخي بين برّي وفرنجيّة والحريري وعون وجنبلاط وجعجع..
3-لتظهر حصيلة تقرير لجنة تقصِّي الحقائق النيابية برئاسة إبراهيم كنعان ورعاية رئيس مجْمَع الفساد أي المجلس النيابي، ليُشكل فضيحة كاملة الأوصاف في تزوير الأرقام وتضييع المسؤوليات ومنع إسترداد المال المنهوب وخدمة المسؤولين واللُّصوص والمصارف وحاكم المركزي. حيث تطلَّب هذا التقرير لتمريره التهويل بإسقاط الحكومة عبر مناورة هزيلة قادها السَّمسار إيلي الفرزلي لمصلحة تكليف الرئيس سعد الحريري وإبتزاز الرئيس حسان دياب..."
وارفق المنشور بهاشتاغ #لا_لحكم_الأزعر و#لا_لحكم_الطوائف_والدين

جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر اصحابها، وليس عن وجهة نظر موقع النهضة نيوز

النهضة نيوز