مناورات عسكرية إيرانية في المحيط الهندي

أكد نائب قائد سلاح البحرية في جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية الأدميرال تورج حسني مقدم أن قواته ستجري تمرينا عسكريا في نطاق 20 درجة شمال المحيط الهندي.

وأشار الأدميرال حسني مقدم إلى أن القوة البحرية للجيش مع القوات الجوية ستجري مناورة عسكرية كبيرة في المنطقة العامة لساحل مكران إلى مدار 20 درجة شمال المحيط الهندي في النصف الثاني من فبراير الحالي، موضحا أن المنطقتين الأولى والثانية للقوة البحرية (ولايت) للجيش سوف تشاركان في التمرين، وقال إن "المعدات والأسلحة البحرية الجديدة التابعة للجيش سيتم تدشينها في هذه المناورات".

وأعلن ان القطع البحرية فوق وتحت السطح والطائرات والصواريخ وطائرات بدون طيار والحرب الإلكترونية وصواريخ من الساحل إلى البحر ووحدات لواء البحرية والقوات البحرية الخاصة، ستشارك في المناورات.

وذكر الأدميرال حسني مقدم انه "في هذا التمرين، سنظهر قوة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المنطقة من أجل ضمان الأمن"، لافتا إلى أنه "قبل الثورة كانت البحرية الإيرانية موجودة فقط في الخليج الفارسي، أما اليوم، تتمتع بحرية الجمهورية الإسلامية الإيرانية بحضور قوي في المياه الحرة".

وأوضح نائب قائد القوة البحرية للجيش الإيراني، ان البحرية التابعة للجمهورية الإسلامية تبحر في خليج عدن والمحيط الهندي وقناة السويس والبحر الأبيض المتوسط وبحر الصين"، مشيرا إلى أننا تواجدنا في مدار 10 درجة في المحيط الهندي.

كما أكد الأدميرال حسني مقدم ان القطع البحرية الإيرانية هي دائما في حالة تأهب، وبالإضافة إلى عمليات المراقبة، فإنها تشارك في الاشتباك إذا لزم الأمر وذلك من أجل المساهمة في إقرار أمن الملاحة الدولية ودعم الدبلوماسية في البلاد.