كتاب أمريكي: ترمب نعت السيسي بـ"القاتل" ووصفه بألفاظ بذيئة

2018/09/13 - 01:21:19am   

 

قال الصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودورد في كتاب جديد إن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وصف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بأنه "قاتل" خلال محادثة مع المحامي الخاص لترمب.

ماذا حدث؟

صدر في الأسواق الأمريكية السبت الماضي كتاب جديد للصحفي المخضرم بوب وودورد الذي كشف فضيحة "ووتر غيت" في سبعينيات القرن الماضي. الكتاب عنوانه" الخوف: ترمب في البيت الأبيض".

وفقا لمجلة نيوزويك الأمريكية فقد ذكر الكتاب أن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب كان يناقش مع محاميه جون داود الخطر الذي يمثله التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر في احتمال تواطؤ الحملة الانتخابية لترمب مع الحكومة الروسية خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016، على إدارته.

وخلال الحديث تطرق ترمب إلى المفاوضات التي أجراها لإطلاق سراح الناشطة الأمريكية آية حجازي والتي كانت محتجزة في السجون المصرية لأكثر من 3 سنوات.

قال ترمب، وفقا لما جاء في الكتاب:" دود.. تذكر.. مع من كنت أتحدث؟ لقد تحدثت مع قاتل قذر، إنه قاتل (......)، وقد نجحت في هذا الأمر وسأنجز ما أريد".

استخدم ترمب كلمة نابية تأتي في سياق الثقافة الشعبية الأمريكية ليصف بها السيسي مرتين قبل أن يصفه بصفة القاتل، وذلك وفقا لما جاء في كتاب بوب وودورد.

ووفقا للكتاب، فقد قال ترمب واصفا السيسي: "إنه شخص يجعلك تتعرق أثناء الحديث معه عبر الهاتف" . وأضاف ترمب وهو يحاول تقليد صوت السيسي أن الرئيس المصري تحدث له بصوت "متذلل" قبل الانتهاء من إبرام الصفقة، وقال:"دونالد إنني قلق بشأن مسار تلك التحقيقات.. هل ستكون موجودا؟ افترض أنني أحتاج منك صنيعا في المستقبل يا دونالد ؟"

وصف ترمب حديث السيسي عند هذه النقطة بأنه يشبه "ركلة في الخصيتين.. لقد كان بشعا".

خلفية:

يعرف الصحفي الأمريكي بوب وودورد بأنه ساهم مع زميله كارل برنستين في كشف فضيحة تجسس الرئيس الأمريكي الأسبق ريتشارد نيكسون عام 1972 على الحزب الديمقراطي، والتي عرفت باسم فضيحة "ووترغيت" وانتهت باستقالة نيكسون عام 1974.


المصدر:  مجلة نيوزويك الأمريكية