إلهام الفضالة تلغي عقودها مع هدى بيوتي و SHEIN بعد دعمهما للمثلية الجنسية

فن ومشاهير

إلهام الفضالة تقاطع هدى بيوتي و SHEIN بعد ترويجهما المثلية الجنسية ودعمهما للشواذ.. فيديو

27 حزيران 2022

التحقت الفنانة الكويتية إلهام الفضالة بـ ركب الرافضين لحملة دعم الشواذ والدعوة إلى تقبل المثلية الجنسية في المجتمعات العربية، والتي أطلقتها علامة التجميل الشهيرة هدى بيوتي إلى جانب تطبيق SHEIN/ شي إن، وأكدت وقف تعاملها مع كلتا الجهتين وإنهاء عقودها معهما وحذف جميع الإعلانات الترويجية الخاصة بـ علامة المكياج البارزة في الوطن العربي عن حساباتها الشخصية.

إلهام الفضالة

خرجت نجمة الدراما الخليجية في فيديو قصير، عبر حسابها الرسمي في سناب شات، وأعلنت وقف تعاونها مع هدى بيوتي وتطبيق SHEIN/ شي إن، جراء دعمهما للشذوذ الجنسي، مبررة السبب بـ الإشارة إلى تخطي الموضوع لمبادئها الشخصية وخروجه عن أطر دينها.

وأكدت نجمة مسلسل " حوبتي" إلى أن موقف العلامة التجارية الخاصة بـ التجميل والتطبيق الشهير، خاص بهما وأنه يندرج في خانة الحرية الشخصية، قبل أن تؤكد أيضاً على حريتها في تقبُل أو رفض الموضوع.

وقالت:" من الآن ألغي عقودي مع SHEIN وهدى بيوتي.. كوني تعاونت معهم سابقاً مازال فيه عقود لازم أسويها.. لكن اللي صار اليوم راح يخليني ألغي هذه العقود.. لأن لا مبدأي ولاقيمي ولاديني.. تسمح لي أستمر في هذا التعاون".


وتابعت إلهام الفضالة:" للأسف أقولها توقفت عقب اللي صار.. أنت كيفك حريتك الشخصية كيفك.. أنت تُحاسب عليها لكن إحنا ما نكمل عليها.. كل شخص حر في حياته.. مثل ما أنتم لكم الحرية أنا أيضاً لي الحرية في حياتي والتعبير في حياتي.. حتى بوستاتي الخاصة فيهم عندي عـ INSTAGRAM راح تنمسح.. هذين البراندين ما عاد أتعاون معهم مرة ثانية".

ووثقت الممثلة الشهيرة في نهاية الشريط المرئي، لحظة حذفها لتطبيق SHEIN عن جوالها الخاص.

آراء النشطاء

وتباينت ردود فعل المتابعين على المنشور، خاصة بعد تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث انقسم المتابعون بين مشيد بموقف إلهام كونها النجمة العربية الوحيدة التي أوقفت تعاملها مع هدى بيوتي و SHEIN/ شي إن، وبين ناقد لها بـ اعتبارهم أن معظم العلامات التجارية الكبرى على اختلاف وتنوع بضائعها ومنتجاتها تدعم الشاذين جنسياً وإسرائيل، حيث أشاروا إلى وجوب تخلي الممثلة الخليجية الشهيرة عن هاتفها الآيفون وعدم الشراء من معظم البراندات العالمية، حال كانت ملتزمة فعلاً برفض الشواذ.

وجاء في تعليقات النشطاء المدونة على المنشور:" وربي كفو عليك.. ما قد شفت أحد سوى مثلها"، و" بالله طيب ماك وكنتاكي يدعمون إسرائيل وكل وجبة تباع يحول دولار للمصنع لصناعة رصاص لهم.. بتقاطعينهم يا إلهام؟.. مشاهير تبي زيادة شهرة حتى لو عـ حساب الدين".

وأيضاً:" ليتها بعد تقاطع الجوال وتترك السوشيال ميديا لأن آيل من المؤيدين"، و" على فكرة شي إن موقع عالمي.. يعني هذا شي عادي عندهم.. بهل طريقة بنقاطع معظم الماركات.. مالن خص في معتقداتنا.. يكفي أن نعلن رفضنا للمثلية ونتبرأ من هل أفكار.. لكن هدى بيوتي مسلمة عربية.. كيف تعارض دينها فتسحق المقاطعة".

النهضة نيوز