تقنية ذكاء اصطناعي جديدة تساعد في تقليل مخاطر فقدان البصر والسكتة الدماغية

علوم

تقنية ذكاء اصطناعي جديدة تساعد في اكتشاف انسداد الوريد الشبكي (RVO)

8 كانون الأول 2022

يمكن لتقنية الذكاء الاصطناعي الجديدة التي تكتشف التغييرات الطفيفة في شبكية العين أن تساعد ملايين الأشخاص على تجنب الإصابة بفقدان البصر أو العمى والسكتة الدماغية.

اكتشاف وتوقع انسداد الوريد الشبكي (RVO)

حيث أن نموذج التعلم العميق لشبكية العين هذا والذي تم تطويره خلال دراسة استمرت ثلاث سنوات من قبل جامعة موناش ، ساعد الأطباء ومتخصصي الرعاية الصحية على اكتشاف وتوقع مخاطر انسداد الوريد الشبكي (RVO)، والذي يحدث عندما تسد جلطة دموية الوريد في شبكية العين.

التنبؤ بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية

كما وأثبت الباحثين أن هذه التكنولوجيا لديها القدرة على التنبؤ بخطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية أيضا، وذلك لأن شبكية العين مرتبطة ارتباطا وثيقًا بأجزاء أخرى من الجسم من خلال الجهاز العصبي المركزي. 

خطورة مرض انسداد الوريد الشبكي (RVO)

يقول الدكتور زونغيوان جي، المؤلف المشارك في الدراسة و زميل باحث أول مساعد في قسم الهندسة الكهربائية وهندسة النظم الحاسوبية بجامعة مونش ، إن مرض انسداد الوريد الشبكي هو ثاني أكثر أمراض الأوعية الدموية الشبكية شيوعا في العالم ، حيث يصيب ما يقدر بنحو 16 مليون شخص سنويا، فإذا تم تشخيصه بعد فوات الأوان أو ترك دون علاج ، يمكن أن يؤدي إلى فقدان البصر أو العمى في الحالات الخطيرة.

أسباب مرض انسداد الوريد الشبكي (RVO) للعين

الجدير بالذكر أنه يمكن أن يصاب الشخص بانسداد الوريد الشبكي إذا كانت عروق العين ضيقة جدا ، ومن المرجح أن يحدث بشكل واسع النطاق لدى مرضى السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.

استخدام الذكاء الاصطناعي في الكشف عن انسداد الوريد الشبكي (RVO)

خلال الدراسة ، درب الباحثون نموذجا للذكاء الاصطناعي للتمييز بين أكثر من 10500 صورة للجزء الخلفي من العين تم جمعها من مستشفى غرب الصين التابعة لجامعة سيتشوان، حيث كان بعض المرضى الذين تم تصوير عيونهم يعانون من انسداد في الوريد الشبكي ، في حين أن البعض الآخر لم يكن كذلك.

وقد أشار الدكتور جي إلى أن الذكاء الاصطناعي ركز في السابق على أمراض العيون التقليدية مثل اعتلال الشبكية السكري أو الجلوكوما أو إعتام عدسة العين على عكس هذه الدراسة، مضيفا :" من النادر أن تربط دراسة بين صور قاع العين وعوامل الخطر المتعلقة بالأمراض العصبية والجهازية، إننا نعتقد أن دراستنا تعزز فهمنا لما يمكن أن يفعله الذكاء الاصطناعي حقا في تشخيص الأمراض وإدارتها".

قدرات الذكاء الاصطناعي في الكشف عن الأمراض

تجدر الإشارة إلى أنه قد تم استخدام مئات الآلاف من البيانات لتدريب نموذج الذكاء الاصطناعي الجديد هذا، وذلك لمحاولة دفعه إلى إنتاج التنبؤات الدقيقة للغاية، حيث أكد الدكتور جي أن قدرة الذكاء الاصطناعي على إجراء عمليات حسابية ضخمة والتقاط عوامل غير معروفة وغير ذات صلة في الظاهر من أجل التصنيف تتجاوز بكثير تفكير الإنسان وقدراته البسيطة.

متطلبات استخدام الذكاء الاصطناعي في الكشف عن مرض انسداد الوريد الشبكي (RVO)

كما وأضاف:" من المحتمل أن تكون أداة الذكاء الاصطناعي الجديدة الخاصة بنا أداة قوية لمساعدة الأطباء والخبراء الصحيين على توقع مخاطر الإصابة بانسداد الوريد الشبكي وأمراض القلب والأوعية الدموية والدماغية الأخرى مثل السكتة الدماغية في المستقبل حتى لو لم يتخصصوا في هذا المجال. فكل ما سيحتاجون إليه هو كاميرا قاعدية ذكية، كتلك المتاحة الآن على نطاق واسع حتى في البلدان النامية، ومنصة حوسبة سحابية متكاملة مع خوارزمية الذكاء الاصطناعي".

كلفة الذكاء الاصطناعي في الكشف عن الأمراض

وأكمل قائلا:" إننا نأمل أيضا أن تجعل هذه الأداة تحقق المرضى من صحتهم العامة أكثر سهولة وأرخص من حيث التكلفة، والتي ربما سيتراوح سعرها ما بين 20 إلى 40 دولار أمريكي ، مقارنة بالتكلفة المعتادة التي تبلغ حوالي 3000 دولار لإجراء فحص التصوير بالرنين المغناطيسي في البلدان المتقدمة. خاصة وأن هذا أمر مهم بشكل خاص بالنظر إلى شيخوخة السكان في أستراليا ، والنقص الوطني في أطباء العيون. حيث أنه من المأمول أن تؤدي الدراسة إلى إطلاق تجارب سريرية في الصين وأستراليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية عما قريب".


Medical Xpress