بعد بيلوسي.. الكونغرس الأمريكي يستفز الصين في خطوة جديدة

أخبار

وصول وفد جديد من الكونغرس الأمريكي إلى تايوان

14 آب 2022

وصل وفد جديد من الكونغرس الأمريكي إلى تايوان، اليوم الأحد، بعد أقل من أسبوعين على زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي الجزيرة والتي أدت إلى توتر كبير وإجراءات صينية تصعيدية.

حيث أصدر المعهد الأمريكي في تايوان الذي يعتبر بمثابة سفارة واشنطن في تايبيه، بيانا بالتزامن مع وصول طائرة تحمل وفدا من الكونغرس الأمريكي إلى مطار تايبيه، قال فيه: "السيناتور إد ماركي والنائب جون غاراميندي والنائب آلان لوينثال والنائب دون بيير والنائبة أوموا أماتا كولمان ريدواغن سيزورون تايوان من 14 إلى 15 آب/أغسطس 2022، في إطار زيارة أوسع إلى منطقة المحيطين الهندي والهادئ".

ولفت البيان إلى أن الوفد، الذي يضم 4 ديمقراطيين وجمهورية عن ساموا الأمريكية، "سيلتقي كبار قادة تايوان لمناقشة العلاقات بين الولايات المتحدة وتايوان والأمن الإقليمي والتجارة والاستثمار وسلاسل التوريد العالمية وتغير المناخ وغيرها من القضايا المهمة ذات الاهتمام المشترك".

ومن جهتها رحبت وزارة الخارجية التايوانية بزيارة الوفد الأمريكي الجديد معتبرة أنها مؤشر آخر على دفء العلاقات بين تايبيه وواشنطن على خلفية استمرار الصين في تصعيد التوترات في المنطقة.

ورأت الوزارة بأن هذه الخطوة تظهر "صداقة لا تخشى تهديدات الصين وترهيبها، وتسلط الضوء على دعم الولايات المتحدة القوي لتايوان".

وكان الجيش الصيني قد بدأ أكبر مناورات عسكرية يتم تنظيمها على الإطلاق في ست مناطق حول تايوان، في أعقاب زيارة بيلوسي لتايوان في الثاني من الشهر الجاري، رغم تحذيرات الصين ورفضها للزيارة.

كما أعلنت الصين عن فرض سلسلة من العقوبات الاقتصادية ضد تايوان، ردا على زيارة بيلوسي لتايوان.

المصدر: وكالات