خطوة باتجاه المواجهة.. تايوان تعدل موقفها مما تعتبره ضربة أولى من جانب الصين

أخبار

الدفاع التايوانية: سنعتبر أي اختراق صيني للمجال الجوي التايواني ضربة أولى

5 تشرين الأول 2022

أكد وزير الدفاع التايواني تشيو كو تشينغ، بأن أي اختراق من جانب الصين للمجال الجوي لبلاده سيتم اعتباره ضربة أولى، بعد أن كان ذلك محصور بإطلاق الصواريح أو القذائف تجاههم.

وبحسب وكالة بلومبرغ، فقد رد الوزير التايواني على سؤال عما إذا كان سيعتبر أي اختراق لطائرة حربية المجال الجوي التايواني "ضربة أولى"، بالقول: "نعم"، دون لان يوضح طبيعة الرد التايواني.

ولفت إلى أن الجيش سوف يعامل هذه الخروقات بصورة أكثر جدية، بعد سلسلة من عمليات تحليق طائرات حربية وطائرات مسيرة صينية بالقرب من المجال الجوي بلاده.

وأضاف: "في الماضي قلنا إننا لن نكون أول من يوجه ضربة، مما يعني أننا لن نقوم بذلك دون إطلاقهم قذائف مدفعية أو صواريخ أولاً، ولكن الآن تغير الموقف، حيث إن الصين تستخدم أساليب مثل طائرات الدرون، لذلك تعين علينا القيام بتعديل، وسوف نعتبر أي عبور لطائرة أو صواريخ ضربة أولى".

وكانت وزارة الدفاع التايوانية قد أعلنت في الأول من أيلول/ سبتمبر إسقاط طائرة مسيرة مجهولة في منطقة جزيرة كينمين.

وجاء ذلك بعد يومين من إعلان الجيش التايواني، استهداف مسيرة صينية للمرة الأولى بطلقات تحذيرية قبالة سواحل الجزيرة.

ويذكر أن التوتر قد تصاعد بين بكين وتايبيه بعد زيارة بيلوسي لتايوان في الثاني من شهر آب/ أغسطس الماضي، متجاهلة تحذيرات الصين ورفضها للزيارة، لتطلق الصين أكبر مناورات عسكرية يتم تنظيمها على الإطلاق في ست مناطق حول تايوان، وتعلن فيما بعد استمرار المناورات العسكرية قرب الجزيرة.

المصدر: بلومبرغ