يقدر علماء الأحافير أن وزن أكبر ديناصور T. rex ربما بلغ 15000 كيلوغرام

عالم الحيوان

حجم ديناصور T. rex قد يكون أكبر بكثير مما تشير إليه المستحاثات

18 تشرين الثاني 2022

لا ينكر أحد أن ديناصور T. rex (واسمه الكامل Tyrannosaurus rex) كان أحد أكبر الديناصورات التي جابت هذا الكوكب. ولكن ما الحجم الذي وصل إليه هذا الديناصور الشرس بالضبط؟ حاول باحثون الإجابة على هذا السؤال في تحقيق جديد، ووجدوا أن حجم ديناصور T. rex قد يكون أكبر بكثير مما تشير إليه المستحاثات.

أثقل ديناصور T. rex

قدر علماء الحفريات العاملون في متحف الطبيعة الكندي في أوتاوا، أونتاريو، أن وزن أكبر T. rex ربما بلغ 15000 كيلوغرام، ما يجعله أثقل من متوسط وزن حافلة مدرسية، التي تزن نحو 11000 كغ. وقدم العلماء النتائج التي توصلوا إليها في 5 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري في المؤتمر السنوي لجمعية الحفريات الفقارية في تورنتو.

حالياً، أثقل نوع من أنواع T. rex هو العينة الملقبة بـ "سكوتي"، الذي كان يزن 8870 كغ عندما كان على قيد الحياة – أي نحو 6.5 سيارة فولكس فاغن بيتلز.

ووفقاً للبحث الجديد، فإن حجم أكبر ديناصور T. rex "قد يكون أكبر بنسبة 70٪ تقريباً" من سكوتي، على حد قول المؤلف المشارك في الدراسة جوردان مالون، وهو عالم أبحاث ورئيس علم الأحياء القديمة في المتحف الكندي للطبيعة. وأضاف: "هذا يزيد حجم ديناصور T. rex إلى الضعف تقريباً".

اختلاف حجم ديناصور T. rex وفقاً لجنسه

وللوصول إلى هذا الاستنتاج المهم، فحص العلماء أولاً السجل الأحفوري الذي يُظهر أن نحو 2.5 مليار ديناصور T. rex عاش على الأرض. لكن لم يُكتشف إلا جزء صغير فقط - 32 حفرية بالغة فقط (تفتح في علامة تبويب جديدة) - مما يمنح العلماء قدراً محدوداً من المعلومات لسحبها منها.

ونظر مالون والمؤلف المشارك ديفيد هون، وهو محاضر كبير ونائب مدير التعليم في جامعة كوين ماري بلندن، أيضاً في أعداد الديناصورات ومتوسط العمر الافتراضي لإنشاء نموذج لأكبر ديناصور T. rex وجد على الأرض. كما نظرا في الاختلافات في حجم الجسم على أساس ازدواج الشكل الجنسي - الاختلافات في الحجم بين الجنسين في النوع الواحد.

وقال مالون: "انتهينا من بناء نموذجين - أحدهما لا يظهر أي ازدواجية في الشكل والآخر ازدواج الشكل فيه قوي. وإذا كان T. rex مزدوج الشكل، نُقدّر أنه كان من الممكن أن يصل وزنه إلى 24000 كغ، لكننا رفضنا هذا النموذج لأنه إذا كان صحيحاً، لكنا وجدنا أفراداً أكبر حتى الآن".

وباستخدام هذه البيانات، استطاع العلماء تصميم منحنى نمو T. rex طوال حياته - وتقدير الحجم الكبير الذي يمكن أن ينمو إليه ديناصور بالغ.

وحذر مالون من أنه حتى يتم العثور على ديناصور T. rex يمكن مقارنته بالحجم الموجود في النموذج، فإن استنتاجات النموذج تبقى مجرد تخمينات، لافتاً إلى أن "هذه مجرد تجربة فكرية تستند إلى بعض الأرقام. والتفكير في هذا أمر ممتع".

في الواقع، يسلط التحقيق الضوء على مدى صعوبة استخلاص علماء الأحافير لاستنتاجات حول أنواع الديناصورات من سجل أحفوري محدود للغاية. وهو ما أشار إليه توماس كار، عالم حفريات الحيوانات الفقارية من كلية قرطاج في كينوشا، ويسكونسن، والذي لم يشارك في البحث الجديد، حين قال: "هذا يذكرنا بأن ما نعرفه عن الديناصورات ليس كثيراً على الإطلاق، لأن أحجام العينات صغيرة جداً. وفي الوقت الحالي، لم نكتشف بعد حجم العينة المطلوب، خاصة عند المقارنة بأنواع الحيوانات الأخرى".

وأضاف كار، الذي حضر مؤتمر نائب الرئيس الأول، إن حجم ديناصور T. rex المعقول ربما كان أكبر بكثير مما وجده أي عالم حتى الآن. وأردف قائلاً: "إنه حيوان مذهل حقاً. وتخيل ديناصور T. rex بهذا الحجم هو أمر غير عادي، وأظن أن حيواناً بهذا الحجم في متناول اليد إحصائياً".

المصدر: Live Science