الفنانة بشرى تفجر مفاجأة حول أصول أبنائها وترد على دعوات ترحيل السوريين من مصر

الفنانة بشرى تفجر مفاجأة حول أصول أبنائها وتتساءل: أطرد أولادي من البيت؟

استهجنت الفنانة بشرى دعوات ترحيل السوريين من مصر، وأكدت أن الفكرة مرفوضة لكون العديد من العائلات المصرية قائمة على نسب مختلط، مشيرة إلى أن أصول أبنائها تعود إلى سورية.

أصول أبناء الفنانة بشرى تعود إلى سورية

وكشفت النجمة المصرية بشرى أن أصول أبنائها تعود إلى مدينة حمص السورية، وتساءلت: "أطرد أولادي من البيت مثلا؟".

وأبانت في اللقاء الصحافي الذي أجريَّ معها على هامش مشاركتها في إحدى الفعاليات الفنية العامة، أنها ليست الحالة الوحيدة في عائلتها، حيث صرحت باللهجة السورية: " مش بس أولادي.. ولاد خالتي سوريين.. يعني شقيقة والدتي متزوجة سوري من أكثر من 50 سنة".

بشرى: أنا سعيدة لكوني أصغر منتجة في الوسط

وحول دخولها إلى مجال الإنتاج الفني، أكدت نجمة الدراما المصرية سعادتها بهذا الموضوع، لاسيما وأنها تعتبر أصغر منتجة في هذا المجال.

زواج بشرى للمرة الثالثة

وفي وقت سابق، كشفت الفنانة بشرى استعدادها لدخول القفص الذهبي للمرة الثالثة، بعد نحو عام من انفصالها عن زوجها رجل الأعمال سالم هيكل، وذلك في معرض التهنئة التي وجهتها للثنائي الشهير ناصيف زيتون ودانييلا رحمة.

حيث قالت: "ألف مبروك ليكم، وإن شاء الله أحصلكم قُريَّب وتسمعوا عني خبر قريب وتبقوا تباركوا لي وهـ أنتظر تهانيكم"، وذلك دون أن تكشف عن هوية العريس.

أعمال بشرى الجديدة

الجدير بالذكر أن آخر أعمال الفنانة بشرى، كان مسلسل "طبيبة شرعية" الذي عرض مطلع شهر شباط/ فبراير الماضي، وهو من تأليف محمد الغيطي ومن إخراج شادي أبو شادي.

وشاركت النجمة المصرية في العمل إلى جانب كوكبة من مشاهير الدراما المحلية، نذكر منهم: "نضال الشافعي، مروة عبد المنعم، سميرة صدقي، فراس سعيد، ياسر علي ماهر".

ودارت أحداث المسلسل حول طبيبة شرعية وما تواجه من مواقف وقضايا هي وفريق العمل الخاص بها أثناء القيام بعملهم، وتأثير تلك الأحداث على واقع حياتهم الشخصية.

معلومات عن بشرى

مذيعة، ممثلة ومغنية مصرية، ولدت في المملكة المتحدة، وبدأت العمل كمذيعة، ثم انتقلت للتمثيل عام 2002، وذلك من خلال سيت كوم شباب أون لاين، وحققت النجاح بكافة الأدوار التي نسبت إليها.

وقد كانت أولى بطولاتها السينمائية مع المخرج الكبير «يوسف شاهين» وذلك من خلال فيلم «إسكندرية نيويورك"، لتتوالى بعد ذلك أعمالها السينمائية، منها: "لعبة حب، عن العشق والهوى". 

النهضة نيوز