فوائد نظام مايند الغذائي على المدى الطويل

علوم

فوائد نظام مايند الغذائي لصحة الدماغ وتأثيره على تحسين الإدراك على المدى الطويل

31 تموز 2023 17:10

يُظهر بحث جديد أهمية الالتزام طويل الأمد بنظام مايند الغذائي لجني أكبر فائدة لصحة الدماغ.

نظام مايند الغذائي يساهم في تحسين ضعف الإدراك

تقول مؤلفة الدراسة الرئيسية الدكتورة "ليزا بارنز"، المدير المساعد لمركز أبحاث مرض الزهايمر في RUSH: "لم تكن الفوائد في التجربة السريرية التي استمرت ثلاث سنوات للدراسة الجديدة مثيرة للإعجاب كما رأينا في دراسات مراقبة النظام الغذائي الذهني MIND في الماضي، ولكن كانت هناك تحسن في الإدراك على المدى القصير فقط، وليس على المدى الطويل".

أظهرت نتائج الدراسة، التي نُشرت في مجلة نيو انغلاند الطبية، أنه خلال فترة ثلاث سنوات، لم يكن هناك فرق إحصائي كبير في التغيير في الإدراك بالنسبة للمشاركين في مجموعة نظام مايند الغذائي مقارنة بمجموعة التحكم في النظام الغذائي المعتاد، حيث تم تدريب كلتا المجموعتين على خفض السعرات الحرارية بمقدار 250 سعرة حرارية في اليوم، ولكن كان هناك تحسن كبير خلال أول عامين فقط من الدراسة.

تأثير فقدان الوزن على تحسين ضعف الإدراك

وقالت بارنز: "ما رأيناه كان تحسناً في الإدراك لدى كلتا المجموعتين، لكن مجموعة نظام مايند الغذائي كان لديها تحسن أفضل قليلاً في الإدراك، على الرغم من أنه لم يكن أفضل بشكل ملحوظ، لقد فقدت المجموعتان ما يقرب من 5 كيلوغرامات على مدى ثلاث سنوات، مما يشير إلى أن فقدان الوزن هو الذي ساعد على تحسين الإدراك في هذه التجربة".

فوائد حمية مايند الغذائية لصحة لدماغ

هذه هي أول تجربة سريرية عشوائية مصممة لاختبار آثار نظام غذائي يُعتقد أنه يحمي صحة الدماغ، على تدهور القدرات المعرفية بين مجموعة كبيرة من الأفراد الذين يبلغون من العمر 65 عاماً أو أكثر والذين لم يكن لديهم ضعف إدراكي، حيث صُنفت حمية مايند الغذائية ضمن أفضل خمس حميات من قبل مجلة يو إس نيوز كل سنة على مدى السنوات الست الماضية.

وقالت بارنز: "هناك بحث مؤكد يظهر أن النظام الغذائي للشخص يؤثر على الصحة وعلى معدل التدهور المعرفي في المستقبل".

فوائد نظام مايند الغذائي على المدى الطويل

يُذكر أن الأبحاث السابقة أظهرت أن هناك معدل انخفاض أبطأ في القدرات العقلية بين أولئك الذين تناولوا أطعمة معينة، ولكن الدراسات أثبتت أن حمية مايند كانت مفيدة للمشاركين على المدى القصير، أما هذه الدراسة فهي تثبت أنه على المدى الطويل لا يوجد أي تأثير يذكر لحمية مايند على تحسن الإدراك وأن الفضل في التحسن، إن وجد، يعود لجهود إنقاص الوزن وليس الحمية المتبعة، ولذلك يجب الالتزام بحمية مايند على المدى الطويل كونها فعالة في إنقاص الوزن. 

المصدر: مجلة نيو انغلاند الطبية