رداً على هجمات أرامكو

روسيا تحذر واشنطن من أي عمل عسكري في الشرق الأوسط


حذرت روسيا من زيادة الوجود العسكري للولايات المتحدة الأمريكية في الشرق الأوسط، مؤكدة أن زيادة تواجدها العسكري بعد أحداث أرامكو لن ينهي التوتر في الخليج.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين نقلًا عن وكالة "سبوتنيك": "لا نعتقد أن مثل هذه القضايا يمكن حلها بزيادة الوجود العسكري، نحن نعتقد أنه يجب التحقق من كل التفاصيل، ويجب إجراء تحقيق موضوعي للحادثة، ولا ينبغي حل هذه القضايا من خلال التدخل العسكري أو الأعمال العسكرية أياً كانت".

يُشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكد أن واشنطن تعمل على تشكيل حلف دولي لحماية وتأمين الملاحة البحرية في الخليج، إضافة إلى إرسال قوات جديدة للمملكة العربية السعودية.

وكانت عشرات الطائرات المسيرة نفذت هجمات على منشأتين نفطيتين لشركة أرامكو السعودية في بقيق والخريص (14/9/2019) ونتيجةً للأضرار الكبيرة التي لحقت بالمنشآت، تم تعليق إنتاج حوالي 5.7 مليون برميل من النفط الخام بشكل يومي من حينها، وهو ما يمثل حوالي نصف إجمالي الإنتاج اليومي للمملكة العربية السعودية.

وقد أعلنت حركة أنصار الله في ​​اليمن مسؤوليتها عن هجمات الطائرات المسيرة على منشآت أرامكو السعودية سابقاً.

وألقت واشنطن وعدد من الدول الأوروبية باللوم على إيران في الهجمات في حين نفت طهران أي تورط لها في تلك الهجمات.