أردوغان عن صناعات تركيا العسكرية: تحملوا عواقب إيقاظكم المارد من سباته

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: "إن الدول التي تفرض عقوبات على بلادنا، أيقظت ماردا من سباته، وعليها أن تتحمل العواقب" في إشارة لقدرات تركيا في التصنيع الحربي.

وأضاف أردوغان، في كلمة له في اسطنبول بمناسبة تدشين سفينة حربية مصنعة محلياً: "بما أنهم أيقظوا المارد النائم فليتحملوا العواقب. سنصنع مقاتلتنا المحلية كما طوّرنا أقمارنا الصناعية وطائراتنا المسيرة والمزودة بالأسلحة، وما طرأ من تطورات بخصوص مشروع مقاتلات إف-35 الذي نحن شركاء فيه، زاد من عزيمتنا في تطوير صناعاتنا الدفاعية".

وأكد أردوغان: " بلادنا على عزم وإصرار لبلوغ أعلى المستويات في التصنيع العسكري بإمكاناتها المحلية وفي مجال " تكنولوجيا المعدات البحرية والصواريخ والأنظمة الإلكترونية والمدافع البحرية". مشيراً إلى أنه: "بهذه المناسبة التي أطلق فيها أيضا مشروعا لبناء سفينة حربية لصالح باكستان، وأن تركيا باتت واحدة من الدول العشر في العالم التي تصنع سفنها الحربية بإمكاناتها المحلية".

وبين: " لدينا العديد من المشاريع لتعزيز قواتها البحرية، واعتمادنا على الخارج تراجع بشكل كبير في الصناعات الدفاعية".

وكشف: "مواصلة العمل في مشروع الغواصة التي تعمل بالديزل والطاقة الكهربائية، والتي ستسد احتياجات تركيا والدول الصديقة والشقيقة".

وأوضح الرئيس التركي: " أن 5 شركات تركية نجحت في الدخول إلى قائمة أكبر 100 شركة في العالم في مجال الدفاع".

ويأمل أردوغان: " أن يضاعف هذا العدد في المستقبل".