وزير الدفاع اللبناني: نتمسك بحق الدفاع عن انفسنا وترسيم الحدود امر مهم

أكد وزير الدفاع الوطني في لبنان الياس بو صعب، ان بلاده متمسك بالدفاع عن نفسها في حال أي اعتداء تعرضت عليه من الدول المجاورة وخاصة الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح بو صعب، أن لبنان لم يعتدي في أي يوم من الايام على اسرائيل وليست لديه أي نية في شن حرب ضد أي طرف لكنه متمسك بحق الدفاع عنه نفسه لافتًا، إلى أن الحل يكمن في العمل على البت بموضوع ترسيم الحدود البرية والبحرية، لما للأمر من انعكاسات اقتصادية إيجابية".

جاء ذلك خلال استقباله ونائبة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو والممثل الخاص للأمين العام لبعثة لأمم المتحدة في بيروت يان كوبيتش ورئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول، مع وفد مرافق لهم.

وبحث الطرفين الاعتداء الاسرائيلي الأخير على الضاحية الجنوبية لبيروت بواسطة طائرتي استطلاع مسيرتين، باعتبار أنه الخرق الأخطر للقرار 1701 الصادر عن مجلس الأمن الدولي منذ العام 2006.

كما بحث الطرفين الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، لا سيما العملية العسكرية التي تنفذها تركيا ضد الأكراد على الحدود السورية التركية، وما يمكن أن يأتي عن هذا الهجوم من ارتدادات على لبنان كونه يؤوي عددا كبيرا من النازحين السوريين.

وعبر وزير الدفاع عن ارتياحه للوضع على الحدود الشمالية الشرقية وما شهدته من تقدم في مجال ضبط هذه الحدود لمنع التهريب وما تبقى من نقاط يعمل عليها الجيش في الوقت القريب لإقفالها.