وفاة  عاملين أجنبين خلال مظاهرات لبنان ينتفض

أعلنت وزارة الصحة اللبنانية فجر اليوم الجمعة، عن وفاة عاملين أجنبيين جراء اختناقهما بفعل الحريق الذي اندلع في بناية شهوان وسط العاصمة بيروت بسبب مظاهرات لبنان ينتفض

يُشار إلى أن الحريق اندلع عقب الاحتجاجات العنيفة التي شهدتها لبنان منذ مساء أمس الخميس رفضًا لقرار وزير الاتصالات بفرض ضريبة على وسائل التواصل الاجتماعي وخاصة الواتس اب إضافة لفرض ضرائبَ جديدة وعلى الوضع المعيشي في مناطق عدة.

وأصيب خلال مظاهرات لبنان ينتفض العشرات من قوى الامن الداخلي بجراح مختلفة بفعل رشقهم بالحجارة، وأعلنت قوى الامن أن 60 من عناصرها أصيبوا بجراح بسبب اعمال العنف الذي شهدته المظاهرات.

يذكر أن وزير الاتصالات اللبناني محمد شقير قال "إن رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، طلب إيقاف الدراسة المتعلقة بـ الواتس آب، وعدم تنفيذ أي شيء ولا رسوم إضافية بهدف تلبية مطالب الجماهير التي انتفضت ليلة أمس".

وقد أغلقت أمس العشرات من الطرق الرئيسية خلال مظاهرات لبنان ينتفض