ثمرة التطبيع: فريق إسرائيلي يشارك في بطولة "التسامح" للجودو في أبو ظبي

تحتفي وسائل إعلام عبرية، بمشاركة فريق رياضي إسرائيلي في منافسات بطولة التسامح "غراند سلام أبو ظبي للجودو الكبرى" التي تستضيفها العاصمة الإماراتية أبو ظبي، اعتبارا من الخميس المقبل وحتى 26 أكتوبر الحالي، فيما يتفاعل نشطاء عرب مع المشاركة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويعبرون عن رفضهم الكامل لمشاركة الفريق والتطبيع مع الاحتلال.

وذكرت قناة "مكان" الإسرائيلية: " أن البعثة الإسرائيلية تتألف من خمسة لاعبين.

وكانت وسائل إعلام إماراتية، قد أشارت إلى أن 104 دولة تشارك في البطولة، بعد اعتذار غامبيا وغياب اليابان لاستعدادها لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية المقبلة "طوكيو 2020".

وتلفت تقارير صحفية إلى أن هذه البطولة تكتسب أهمية خاصة، حيث تأتي في نهاية الموسم الحالي لبطولات الاتحاد الدولي للجودو لعام 2019، والتي تسعى من خلالها الاتحادات الأعضاء لصدارة التصنيف الدولي والتأهل لدورة طوكيو.

ويرى متابعون عرب، مشاركة الفريق الإسرائيلي، ثمرة التطبيع بين أبو ظبي والاحتلال،  وهي ليست النشاط الأول بين أبو ظبي والاحتلال، إذ أن مستوى التطبيع بينهما آخذ في العلانية يوماً بعد آخر.