ماذا قالت روسيا وتركيا

ترامب يكشف التفاصيل: هكذا قتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي سمعته يبكي كالكلب ويصرخ مرعوبًا

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الأحد، تفاصيل دقيقة عن عملية قتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي شمال غرب سوريا، مؤكدًا انه مات ميتة الكلب والجبناء وكان يصرخ مذعورًا.

وقال ترامب: "كنت اتابع العملية بالتفصيل الدقيق وبشكل مباشر من خلال غرفة عمليات للجيش الامريكي وقد نفذت العملية من خلال 8 طائرات حلقت بشكل منخفض فوق الاراضي التركية وبعض الاراضي التي تسيطر عليها روسيا في سوريا وتمت عملية الانزال فوق منزل زعيم داعش أبو بكر البغدادي حيث تعرض الفريق لبعض الطلقات النارية التي تم التخلص منها على الفور"، مشددًا على أن الفريق الذي نفذ العملية كان رائعًا جدًا ومميزًا فهم أفضل القوات العسكرية على الارض.

وأضاف ترامب: "بعدما تم انزال القوات فوق منزل زعيم داعش أبو بكر البغدادي تمت عملية الاقتحام من خلف المنزل لأن الباب الرئيسي كان مفخخًا بالقنابل، ثم أرسلت القوات كلبًا لرصد الموقع من الداخل، حيث رأيت البغدادي وهو يصرخ ويهرب مذعورًا متجهًا إلى النفق لكنه أدرك أن النفق قد دمر ما دفعه لتفجير نفسه بالحزام الناسف الذي كان يرتديه".

وأوضح ترامب أن تلك الواقعة شاهدتها مباشرة خلال غرفة العمليات في واشنطن التي كانت تدير تنفيذ العملية حيث شاهدت زعيم داعش أبو بكر البغدادي يموت ميتة الكلاب والجبناء وليس كالعظماء والابطال.

ولفت إلى أن زوجتان للبغدادي كانتا ترتديان سترات متفجرة وقد شاهدت الجثتين ملقاة على الارض وهذا الامر صعب عملية خروج قواتنا خشية من حدوث شيء مكروه لجنودنا.

وأشار إلى أن الجيش الأمريكي تعرفوا على هوية زعيم داعش أبو بكر البغدادي من خلال الحصول على أجزاء من جثته التي تم اجراء اختبار وفحص طبي لجثته التي أكدت أن الجثة تابعة للبغدادي.

وفيما يتعلق بموقف الدول التي تم اختراق أجوائها لتنفيذ العملية قال ترامب: "جميع الدول روسيا العراق تركيا الأكراد كانوا عظماء جدًا حيث أبلغنا الروس بأن طائراتنا قادمة تجاه منطقة محددة فكان ردهم شكرًا لإبلاغنا، وحينها تم تنفيذ العملية دون أن يعرف الروس مهمة عملية الجيش الامريكي.

وأشار إلى أنه كرئيس للولايات المتحدة سيواصل محاربة الإرهابيين من جماعة داعش وغيرهم من المجرمين الذين أذاقوا العالم الويلات والدمار وحولوا البلاد لشلالات من الدماء، وسنقتلهم كما قتلنا حمزة بن لادن".

ولفت إلى أن زعيم داعش أبو بكر البغدادي ترك سيرة مليئة بالجرائم المروعة ضد المدنيين وخاصة الأقباط المصريين في ليبيا إضافة إلى جريمة حرق الطيار الاردني البشعة.