بيسكوف من مجلس الامن الروسي السوريون وحدهم من يقرر مصيره

شدد الأعضاء الدائمين في مجلس الامن الروسي في اجتماعهم مع الرئيس فلاديمير بوتين على " ضرورة استمرار عمل لجنة مناقشة الدستور في جنيف دون ضغوط خارجية" .

وخلال الاجتماع، والذي حضره رئيس الوزراء الروسي ميدفيديف ورئيس مجلس الاتحاد فالنتينا ماتفيينكو ورئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين وعدد من المسؤولين، بيّنت مصادر إعلامية انه " تم تقييم الاجتماع الأول للجنة في جنيف، مؤكدين على ان مستقبل سورية يقرره السوريون"، وأشار المتحدث باسم الرئاسة الروسية يمتري بيسكوف ان " المشاركين ناقشوا عددا من القضايا الروسية الداخلية "

 يذكر ان لجنة مناقشة الدستور التي اقرت في مؤتمر سوتشي للحوار السوري السوري، بدأت اجتماعاتها فى جنيف، بعد التوافق بين الدولة السورية والمبعوث الاممي الخاص بسورية بيدرسون، على أسماء الوفود المشاركة والبالغ عدد أعضائها  150 عضوا على ثلاث وفود الأول المدعوم من الحكومة السورية والثاني وفد الأطراف الأخرى والثالث وفد المجتمع الأهلي بواقع 50 عضواً لكل وفد.