بيان عسكري صادر عن سرايا القدس في تطورات العدوان الاسرائيلي على غزة

 

أكدت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين في بيان عسكري صدر عنها ، أن تهديدات قادة العدو بشن حرب على قطاع غزة، ليست جديدة على شعبنا وهي لا تزيدنا إلا إصراراً على الثبات ومواصلة حماية أبناء شعبنا وجهادنا ضد هذا المحتل المتغطرس.

وشددت السرايا على أنها ستبقى تدافع عن شعبها ما دام هناك عدوان ولن تسمح للكيان الصهيوني بتثبيت معادلات جديدة، وأن هذا العدو لا يجب أن يشعر بالراحة وألا يعيش مطمئناً، طالما يرتكب الجرائم ضد الشعب الفلسطيني ويحتل أرضه.

وأكدت السرايا أنها تمتلك مساحة كبيرة جداً للتعامل مع واقع الميدان في حال أقدم الاحتلال علي أي حماقة تمس بأبناء شعبنا أو بقيادة المقاومة وقد خبر العدو المقاومة جيداً، فلا يمكن أن نُبقي شعبنا يعيش تحت التهديدات الصهيونية المتكررة التي نتعامل معها على محمل الجد وسنتعامل مع كل عدوان بحجمه وقدره لأن دماء الصهاينة ليست لها قيمة أمام دماء أبناء شعبنا.

واعتبرت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي  أنه من واجب المقاومة أن تدافع عن أبناء شعبنا الذين تدعوهم للاحتجاج على الحصار فمنهم من يصابوا إصابات بالغة ومنهم من يرتقوا شهداء لذلك لن نسمح للعدو بالاستفراد بهم دون حمايتهم والدفاع عنهم.

جاء البيان بعد القصف الاسرائيلي الذي شهدته غزة والذي أدى إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى .