عقب ارتقاع عدد القتلى .. الحربي التركي يشن هجوماً موسعا على مواقع الجيش السوري

شن الجيش التركي هجوماً موسعاً على مواقع الجيش العربي السوري في محافظة ادلب، وذلك، فيما اطلق عليه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "الرد على استشهاد جنودنا"، وقال أردوغان أن عدد الجنود الأتراك الذين قضوا في قصف الجيش السوري وصل إلى ثمانية جنود، وردت وزارة الدفاع التركية باستهداف 40 موقعاً تابعاً للجيش السوري في شمال غرب سوريا.

وعلق أردوغان على الحدث بالقول: " التطورات هناك وصلت مرحلة لا يمكن الصبر عليها وأصبحت خارج نطاق السيطرة".

وفي معرض الرد على الهجوم السوري، كشف مصدر تركي لقناة الجزيرة عن الغاء الجيش التركي مشاركته مع الجانب الروسي في تسيير دوريات مشتركة في مناطق خفض التصعيد، مؤكداً في الوقت ذاته، أن وزير الدفاع التركي ومعه قيادة الأركان توجهوا إلى الحدود السورية لمواكبة التطورات.

من جانبه، شدد وزير الخارجية الروسي  سيرغي لافروف في مكالمة هاتفية أجراها مع  نظيرة التركي مولود جاويش أوغلوعلى ضرورة الفصل بين المعارضة والارهابيين، وضرورة وضع حد للاستفزازات الموجهة للجيش السوري.

كما هدد أردوغان بأن رد جيشه سيتواصل، مشيراً في الوقت عينه، إلى ان العملية التركية في سوريا ستستمر.

وزعم أردوغان بأن الجيش التركي استطاع قتل 35 جندياً سوريا  من منفذي الهجوم على القوات التركية.

النهضة نيوز -دمشق