سيدة أميركية تقتل والدة صديقها بطريقة مروعة

بدافع الانتقام من صديقها السابق عقب افتراقهما أقدمت سيدة أميركية، على ارتكاب جريمة قتل مروعة، حيث قامت بقتل والدته و تقطيع جثتها إلى أجزاء.
و وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية أدانت محكمة في ولاية كنساس، راشيل هيليارد بجريمة قتل من الدرجة الأولى، وذلك نظرا لإقدامها على قتل والدة صديقها السابق التي تبلغ من 63 من العمر، في جريمة صادمة وذلك في أبريل 2017.
وحسب الادعاء في المحكمة استدرجت القاتلة 38 عاماً والدة صديقها، بدعوتها إلى البيت حتى تأخذ الأغراض المتعلقة بابنها وعند ذهاب الضحية ميكي دافيس، للمنزل باشرتها راشيل ما أدى لمصرعها ثم قامت بفصل رأسها عن جسدها ووضعه في مغسلة المطبخ فيما وُجدت باقي أجزاء الجثة في مرآب السيارات بالمنزل.
وأقرت محامية القاتلة، بارتكاب الجريمة من قبل موكلتها، لكنها نفت أن يكون الجرم مرتكبا عن قصد، وحاولت إقناع المحكمة بعدم إدانة راشيل بجريمة قتل من الدرجة الأولى.
ومن المتوقع أن يتم إصدار الحكم بحق راشيل التي  خضعت لجلسات عدة من العلاج النفسي في السابع والعشرين من مارس المقبل.

النهضة نيوز