مركز حميميم.. لا صحة للأنباء حول نزوح مدنيين من إدلب

مركز حميميم

أكد رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا التابع لوزارة الدفاع، اللواء بحري أوليغ جورافليوف، أنه لا صحة للأنباء حول نزوح حوالي "مليون" شخص من منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب إلى الحدود السورية التركية" بسبب العمليات القتالية للجيش السوري ضد المسلحين.
وونقلت وسائل إعلام روسية عن جورافليوف قوله.. "إن الأنباء حول تدفق مزعوم لـ" مئات الآلاف" من المدنيين الذين هربوا إلى الحدود السورية التركية بسبب القتال بين الإرهابيين والقوات السورية شرق المحافظة غير صحيحة"​​​.
وتابع: "لا توجد مواد مصورة أو أشرطة فيديو يمكن التحقق منها، ولا وجود لأي أدلة أخرى تدعم تلك الأنباء.
ولفت جورافليوف إلى أن جميع الطرق الرئيسية شمال المحافظة تعمل بشكل طبيعي خلال الأسابيع القليلة الماضية وهو ما أتاح للقوات التركية نقل معدات عسكرية وسيارات شحن مليئة بالذخائر إلى منطقة خفض التصعيد.

النهضة نيوز