استطلاع يرجح هزيمة حزب العدالة والتنمية في الانتخابات المقبلة

أردوغان

وسط توقعات بتلقيه هزيمة كبيرة في الانتخابات البرلمانية المقبلة أظهر استطلاع جديد للرأي أجرته مؤسسة تحليل المعطيات السياسية التركية "بوليمترة" تراجع شعبية حزب العدالة والتنمية في تركيا.
وبين الاستطلاع أن شعبية حزب العدالة والتنمية تراجعت من 37.3 بالمئة في ديسمبر/كانون الأول الماضي إلى 30 بالمئة في شهر فبراير/شباط الحالي مرجحا حصول حزب الحركة القومية شريك حزب العدالة الحاكم على 9ر8 بالمئة فقط من الأصوات ما يعني أنه لن يدخل البرلمان لعدم تجاوزه العتبة الانتخابية وهي 10 بالمئة.
ولفت الاستطلاع إلى أن 10 بالمئة من الأتراك الذين أدلوا بآرائهم في الاستطلاع أكدوا أنهم سيصوتون لحزب المستقبل برئاسة رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو والحزب الذي سيعلن عنه وزير الاقتصاد السابق علي باباجان قريبا فيما أوضح 3ر25 بالمئة من المشاركين أنهم سيصوتون لحزب الشعب الجمهوري.
وشهد حزب العدالة والتنمية العام الماضي انشقاقات كبيرة في صفوفه بعد موجة من الاستقالات جراء ممارسات رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان القمعية وإدارته الفاشلة للبلاد على الصعيدين السياسي والاقتصادي ما أدى إلى تراجع شعبيته حيث من المتوقع أن تشهد تركيا انتخابات تشريعية مبكرة في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل أو مطلع العام 2021.

النهضة نيوز