لوقف تقدم الجيش السوري.. الإعلام الروسي: تركيا قد تغلق مضيق البوسفور وهكذا سترد موسكو

مضيق البوسفور

توقعت صحيفة "نوفايا غازيتا" الروسية، أن تقدم "أنقرة" على اغلاق مضيق البوسفور في وجه  السفن الحربية الروسية؛ بهدف الحد من تقدم الجيش السوري في مدينتي إدلب و حلب.

ورأت الصحيفة الروسية أن اغلاق المضيق سيحد من وصول الدعم الروسي العسكري للحكومة السورية ما سيسمح  للمجموعات المسلحة التي تدعمها تركيا من كسب المزيد من الوقت لإعادة الانتشار واستجماع القوة من جديد لاستعادة الأراضي التي خسرتها مؤخراً.

و قد حذر الخبير العسكري الروسي سيرجي إيشينكو من تبعات قرار "أنقرة" المحتمل على عمل القواعد العسكرية الروسية في حميميم و طرطوس.

و قال : " من المتوقع أن يقدم الأتراك على حظر مرور السفن الروسية في البحر الأسود ، ووقف رحلات شركة سوريا اكسبرس، و هي رحلات منتظمة لسفن الشحن و النقل الروسية و السورية ، و التي تعمل على تسليم المعدات العسكرية إلى سوريا ".

لكنه أوضح أن الجيش السوري لديه ما يكفي من المدرعات لردع جميع هجمات المسلحين حتى القوية منها، و ستؤدي الغارات الجوية الانتقامية بالتأكيد إلى ضربات على نقاط التفتيش التركية.

و وفقا للصحيفة الروسية، قد ترد روسيا على إغلاق مضيق البوسفور بإغلاق الحدود التركية السورية، و هو الأمر الذي سيعطل بشكل كبير عملية توفير الأسلحة و الذخيرة لقوات المعارضة السورية .

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أكد يوم أمس السبت،  أن تركيا ستتخذ خطوات أكثر حسما في سوريا، و صرح متحدثا في مدينة ازمير التركية أمام الإعلام : " إن القتال ليس سهلا بالنسبة لنا ، فهناك جنود و ناس يموتون كل يوم، و لذلك ، سنتخذ خطوات أكثر حسما في سوريا ".

النهضة نيوز - ترجمة خاصة