فنزويلا تتأهب لمواجهة كورونا

الرئيس الفنزويلي

سجلت السلطات الفنزولية أول حالتي اصابة بفيروس كورونا المستجد، وكإجراء احترازي، أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو اليوم "حال التأهّب" في البلاد، وقال: "سنبدأ حجرا صحيا جماعيا" بعد اقفال المؤسّسات التعليمية أبوابها اعتبارا من الإثنين القادم .
وسبق اعلان الرئيس مادورو، تصريح نائبته ديلسي رودريغيز أمس الجمعة، إذ قالت أنه تم تشخيص أول إصابتين بفيروس كورونا في فنزويلا، مؤكدة أن المصابين موجودان "بالحجر الصحي".
والمصابان هما امرأة فنزويليّة تبلغ من العمر 41 عامًا زارت الولايات المتحدة وإيطاليا وإسبانيا مؤخرًا، ورجل يبلغ العقد الخامس من عمره عاد من إسبانيا، وهما من ولاية ميراندا شمال فنزويلا.
الى ذلك، أعرب عاملون في القطاع الصحي في البلاد عن خشيتهم من عدم تجهيز النظام الصحي بشكل كامل.
وتعليقا على ذلك، قال الدكتور هونيادس أوربينا من الأكاديمية الوطنية للطب "لسنا مستعدّين على الإطلاق".
 

النهضة نيوز