بطلتها ميلانيا ترامب.. حملة إعلانات للوقاية من كورونا

ميلانيا ترامب

أعلن البيت الأبيض إن السيدة الأولى، ميلانيا ترامب ستحث الأمريكيين في إطار حملة إعلانات تلفزيونية جديدة على غسل أيديهم والحرص على ترك مسافة تفصل بينهم لمكافحة فيروس كورونا.

وأضاف البيت الأبيض في بيان أمس أن الإعلانات العامة التي سيشارك فيها أيضا مسؤولون في إدارة الرئيس دونالد ترامب ستعرض على شبكات "إيه.بي.سي" و"سي.بي.إس" و"إن.بي.سي" وغيرها.

وستكون الإعلانات موجهة للأمريكيين لإعلامهم بالوسائل الأهم التي يمكنهم من خلالها حماية أنفسهم، وأولئك الأكثر عرضة للخطر، حسب ما أوضح البيت الأبيض.

ومن جانبها ستعد شبكة "نيكلوديون" حملة توعية منفصلة للأطفال، ولفت البيت الأبيض إلى إن الشبكات ستتبرع بوقت البث.

وسترشد جميع الإعلانات الجمهور إلى موقع إلكتروني حكومي يحتوي على أحدث المعلومات عن تفشي فيروس كورونا.

وتعد ميلانيا ترامب وهي عارضة أزياء سابقة أقل ظهوراً على الساحة العامة مقارنة بالكثير من زوجات الرؤساء الأمريكيين السابقين.

وكانت أبرز مبادرات ميلانيا حملة بعنوان "بي بيست" تركز على سلامة الأطفال وعافيتهم.

ويأتي هذه الخطورة الامريكية مع ارتفاع عدد الوفيات بسبب فيروس كوفيد-19 في الولايات المتحدة إلى 146 وفاة على الأقل، فيما يقترب عدد المصابين من 9 آلاف، حسب وسائل إعلام أمريكية

ووفقا لتقرير أجرته جامعة جونز هوبكنز اليوم مستشهدة بحساباتها الخاصة للإحصاءات الفدرالية والمحلية، تم تأكيد 9345 حالة إصابة بالفيروس، توفي منهم 150 شخصا.

وفي وقت سابق أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تفعيل قانون الدفاع الوطني في الولايات المتحدة الأمريكية، في إطار مواجهة انتشار فيروس كورونا.

وقال ترامب إن إدارته ستنشر سفنا كمستشفيات استعدادا لنقص متوقع في الأسرة بالمستشفيات.

النهضة نيوز