بالتزامن مع بدء الانسحاب الفرنسي .. تحرير أربعة مختطفين فرنسيين في العراق

الجيش الفرنسي

أعلنت السلطات الفرنسية الإفراج عن أربعة من عمال الإغاثة الفرنسيين والعراقيين المختطفين في بغداد.

وأكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن تحريرهم ليلة أمس الخميس، و تقدم بالشكر للسلطات العراقية على تعاونها مع فرنسا لتحريرهم دون أن يذكر أي تفاصيل أخرى .

وتزامن تحرير عمال الاغاثة الفرنسيين مع بدء فرنسا بسحب قواتها من العراق ، إذ قررت الحكومة الفرنسية نشر قواتها العسكرية في البلاد للمساعدة في محاربة الفيروس التاجي الجديد الذي تحول إلى وباء عالمي و المعروف باسم فيروس كورونا Covid-19 الجديد .

يشار إلى أن المختطفين الأربعة، هم ثلاثة مواطنين فرنسيين ومواطن عراقي ، يعملون في منظمة  SOS Chretiens d d'Orient  الإغاثية ، و التي تساعد المسيحيين المضطهدين في المنطقة .

ويمتلك المختطفون خبرة في العمل في مناطق الأزمات، وكانوا يقيمون في فندق يستضيف الضيوف الدوليين بانتظام عندما أعلن عن اختفائهم في شهر يناير من هذا العام .

وجرى اختطافهم على خلفية إقدام الولايات المتحدة الأمريكية بشن غارة بطائرة مسيرة على مطار بغداد، و التي تسببت في استشهاد اللواء الإيراني البارز قاسم سليماني و رفاقه .

النهضة نيوز - بيروت