لا تمرض ولا تتعب.. الروبوتات هي الحل لاكتظاظ المستشفيات بسبب تفشي كورونا

تعتبر الروبوتات حلاً مفيداً وفعالاً للتعامل مع اكتظاظ المستشفيات بالمرضى بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا العالمية، فهي لا تمرض ولا تتعب، ويمكنها العمل مناوبات متعددة دون فقدان التركيز أو الشكوى.

ويمكن أن تكون روبوتات "Cruzr"، حلاً ومنقذاً للمستشفيات المرهقة في أستراليا خلال هذه الأزمة الصحية القاسية.

وتم طرح روبوتات Cruzr وشبيهاتها من الروبوتات التي صممتها شركة UBTECH لأول مرة في المستشفى المخصص الوحيد لعلاج مرضى فيروس كورونا في منطقة شنجن الصينية، والمعروف باسم مستشفى الشعب الثالث.

في الصين، تمكنت روبوتات Cruzr من قياس درجة حرارة 200 شخص في غضون دقيقة واحدة، ومن ثم قامت بإخطار الطاقم الطبي في حال كان هناك أحد المرضى مصاباً بفيروس كورونا Covid-19 .

وبدورها تقول ناتاشا هوانغ المديرة الأسترالية لشركة UBTECH المنتجة للروبوتات أن روبوت Cruzr سيغير قواعد اللعبة في مساعدة الأطباء والممرضات الأستراليين على التعامل مع هذه الأزمة.

وأضافت: "إن الطاقم الطبي هو موردنا الثمين في هذا الوقت. فنحن نحتاجهم حقاً للقيام بالمهام الحرجة، نحتاجهم أن يكونوا بجوار سرير وحدة العناية المركزة، نحتاجهم للتعامل مع تلك الحالات الشديدة بدلاً من قياس درجة حرارة الجسم والإصابة بالعدوى بعد ذلك".

وتم بالفعل تجربة نموذج أساسي روبوتات Cruzr في ولاية كوينزلاند شمال شرق استراليا بمستشفى الأميرة ألكسندرا، ومستشفى رويال بريسبان، ومستشفى النساء باستخدام طراز "TESA"، الذي ترمز أحرف اسمه إلى مصطلح " مساعد الخدمات الصحية الإلكتروني" لتوجيه المرضى حول المستشفى وإجراء اختبارات الحرارة.

كما ويقول جوربريت جولياني من شركة Telstra Ventures، التي تعتبر الذراع الاستثمارية المستقلة لشركة Telstra، أنهم انضموا إلى شركة UBTECH لإضفاء الحيوية على الروبوت من خلال تزويدها بشبكة 5G، وتقنية الذكاء الاصطناعي والسحابة لتخزين المعلومات ومشاركتها بسرعة وفعالية.

وأضاف: " لدينا هنا التكنولوجيا التي يمكن استخدامها لمساعدتنا وإنقاذ المزيد من الأرواح على الفور. إننا نعتقد حقاً أن هذه الروبوتات يمكنها بالفعل تغيير النظام الصحي بأكمله من خلال مساعدة الطواقم الطبية على التعامل مع الناس والقيام بعملهم بأمان دون خوف من انتقال العدوى لهم".

ومن المقرر أن يبدأ استخدام هذه الروبوتات في مستشفى ملبورن الرئيسي في أوائل شهر أبريل.

النهضة نيوز