ترامب يحذر... الولايات المتحدة ستشهد وفيات كثيرة خلال الأسبوع المقبل

الرئيس الاميركي دونالد ترامب

صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الولايات المتحدة تتجه إلى ما قد يكون أسبوعهاً "الأصعب" خلال جائحة تفشي فيروس كورونا في البلاد، حيث سترتفع عدد الإصابات وكذلك حالات الوفاة بسبب الفيروس.

وقال الرئيس في بداية محبطة لإحاطته الإعلامية اليومية بشأن تفشي الوباء قائلاً: "سيكون هناك الكثير من الوفيات للأسف. سيكون هناك الكثير من الموت للأسف". لكنه أعرب أيضاً عن ثقته في أن الإغلاق الصارم والتدابير الأخرى المفروضة على العدد من الولايات ستخفف "عاجلا وليس آجلا".

كما أنه قد أعاد النظر في رسالته السابقة حينما قال أنه يريد تنشيط الاقتصاد وإعادة تشغيل البلاد في أقرب وقت ممكن. ففي مرحلة من أزمة التفشي الحالية، قال ترامب أنه كان يأمل في إعادة فتح الأعمال بحلول عيد الفصح، الموافق 12 أبريل.

ولكنه اعترف في وقت لاحق بأن ذلك غير ممكن، وتنازل عن آماله في عودة إحياء الاقتصاد الأمريكي خلال شهر أبريل الحالي، وذلك بعد أن شهدت البلاد ارتفاعاً في عدد القتلى، وبسبب توقعات العديد من الخبراء الطبيين أن العدد سيرتفع في المستقبل القريب على الرغم من استمرار الإجراءات التقييدية الحالية.

لكن ترامب أصر أمس على أهمية القضاء على هذه الجائحة، حيث قال في المؤتمر الصحفي: "علينا القضاء على الفيروس بأسرع وقت ممكن، لأنه علينا العودة إلى العمل!".

وبعد أيام فقط من تمديد العمل بالمبادئ التوجيهية الوطنية الصارمة حتى نهاية أبريل، كشف ترامب أنه كان يتحدث إلى قادة الدوريات الرياضية المحترفة حول العودة إلى العمل وملء الساحات والملاعب من جديد في أقرب وقت ممكن.

وقال: "هذه الدولة لم تكن مصممة لتكون مغلقة، فلا يمكن أن يكون العلاج أسوأ من المشكلة نفسها!. أنا أريد عودة المشجعين إلى الملاعب بمجرد أن نكون مستعدين لذلك، ويجب علينا أن نقوم بذلك في أقرب وقت ممكن".

تجاوز عدد المصابين في الولايات المتحدة 300000 شخص، وارتفع عدد القتلى إلى ما يقرب من 8100 شخص، في حين كانت غالبية الوفيات في نيويورك، التي أبلغت عن ما يزيد عن 3500 حالة وفاة حتى الآن.

وعرض مسؤولو الصحة بعض الأمل في نجاح إجراءات التباعد الاجتماعي المتبع ، وقال الدكتور فوسي أنه رأى العديد من الجهود الجيدة وفهم أهمية التباعد الاجتماعي أثناء خروجه في نزهة يوم أمس في العاصمة واشنطن، حيث كان الناس الذين يريدون شراء الطعام السريع بالتباعد عن بعضهم البعض لمسافة 3 أمتار، وأضاف قائلاً: "على الرغم من صعوبة هذا الأمر، فإن ما نقوم به هو إحداث فرق حقيقي في مكافحة هذا الوباء".

النهضة نيوز