الراجحي المالية تنشر توقعاتها لشركات سعودية بينها "أرامكو" للربع الأول من 2020

شركة الراجحي المالية

أعلنت شركة الأبحاث الراجحي المالية في تقرير اليوم الخميس عن توقعاتها لـ 32 شركة تقع تحت تغطيتها من بينهم شركة أرامكو السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري.

ورجحت شركة الراجحي المالية، أن تحقق الشركات صافي ربح بإجمالي 80.84 مليار ريال خلال الربع الأول من العام الجاري، في حين رجحت أن تسجل أرامكو السعودية وحدها 76.090 مليار ريال.

وأوضحت الراجحي المالية أن يركز المستثمرون على التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) خلال الربع الثاني أكثر من الربع الأول وذلك لأن التأثير كان فقط في المراحل المبكرة بشهر مارس 2020.

وعن أرباح أرامكو فقد توقعت الراجحي المالية انخفاض أرباحها بضغط من ضعف أسعار النفط عالمياً، لكن الأرباح قد تكون مدعومة بنفقات أقل ومشتريات حقوق الامتياز.

وحول القطاع البنكي قالت الراجحي المالية أنه من غير المتوقع أن يكون القطاع البنكي قد شهد خلال الربع الأول الكثير من الضغوط حتى شهر فبراير.

وأوضحت الراجحي المالية أن التوقعات تشير لارتفاع أرباح القطاع المصرفي بنسبة 10%على أساس سنوي.

أنا بما يخص قطاع البتروكيماويات توقعت الراجحي أن يشهد هذا قطاع ضغطاً خلال الربع الأول الذي تأثر مبكراً بتفشي كورونا، مرجحة أن تظل الأرباح الإجمالية لقطاع البتروكيماويات السعودي ضعيفة، متأثرة بانخفاض أسعار البتروكيماويات، إلى جانب انخفاض حجم المبيعات وسط التباطؤ في الاقتصاد العالمي.

كما توقعت الراجحي المالية أن تستمر شركة "سابك" أكبر شركة بالقطاع في تكبد خسائر بالربع الأول بسبب انخفاض هوامش المنتج وقيمته غير النقدية بقيمة 700 مليون ريال، إضافةً إلى التأثير المالي على تعليق إنتاج البوليمر في كارتاخينا (إسبانيا).

في حين رجحت الراجحي المالية لشركات القطاع الاستهلاكي وخاصة السلع الأساسية أن تظهر أرقاماً قوية مع تكدس المستهلكين في حالة الإغلاق.

أما بخصوص قطاع الغذاء فقد توقت الراجحي المالية أن يكون جذاباً مع ارتفاع الطلب على البقالة وسط الاندفاع على الشراء بسبب جائحة فيروس كورونا.

بينما بالنسبة لقطاع البيع بالتجزئة، أوضحت الراجحة المالية أن مبيعات ما قبل الإغلاق كانت قوية جداً لمعظم تجار التجزئة، ولكن المبيعات تأثرت بعد الإغلاق خلال الـ 15 يوماً الأخيرة من الربع الأول.

لكن تتوقع أبحاث الراجحي المالية أن يكون بائعي التجزئة في الربع الأول من عام 2020 أفضل بشكل عام، مشيرة الى أن المبيعات عبر الإنترنت ستعوض جزءاً من خسارة المبيعات من المتجر.

وعن قطاع الاتصالات أشارت أبحاث الراجحي إلى أنه شركة الاتصالات السعودية سيشهد نمواً نظراً للطلب المتزايد، وستكون أكبر المستفيدين من زيادة استخدام البيانات وكذلك اعتماد الأنشطة عبر الإنترنت من قبل الشركات.

وعن قطاع الأسمنت قالت الراجحي المالية إنه لم يشهد أي تأثير من فيروس كورونا حتى الآن، ولكن انخفاض سعر النفط قد يؤدي إلى انخفاض الإنفاق الحكومي وقد يؤثر على بناء المساكن.

أما قطاع الرعاية الصحية، تشير توقعات الراجحي المالية إلى أنه من الممكن تأثر نتائج الربع الأول بسبب الوباء المستمر، وتوقعت أن ينخفض إجمالي الإيرادات لشركات الرعاية الصحية المشمولة بتغطيتها بنسبة 7.8% على أساس سنوي، في حين من المرجح أن ينخفض صافي الربح بنسبة 31.5% على أساس سنوي بسبب انخفاض معدلات الاستخدام وسط الوباء.

النهضة نيوز