احذر تناول السوشي.. هذا ما قد يصيبك

سوشي

توصلت دراسة جديدة إلى أنك قد تحصل على أكثر مما كنت تتمناه عندما تقوم بتناول السوشي، حيث وجد الباحثون أنه منذ فترة السبعينيات، كانت هناك زيادة بمقدار 283 مرة في تفشي الديدان الطفيلية التي يمكن أن تنتقل إلى الأشخاص الذين يتناولون المأكولات البحرية النيئة أو غير المطبوخة جيداً.

ووفقا للدراسة الجديدة التي نشرت مؤخراً في مجلة Global Change Biology العلمية، يمكن أن يرجع السبب في وفرة ديدان "Anisakis"، والتي تسمى أيضاً ديدان الرنجة، والتي تسبب ببعض الآثار السلبية على كل من صحة الثدييات البشرية والبحرية.

عندما يأكل الناس ديدان الرنجة الحية، فهي بذلك تتمكن من غزو جدار الأمعاء والتسبب في أعراض مشابهة للتسمم الغذائي، مثل الغثيان والقيء والإسهال.

وبدورها قالت المؤلفة المشاركة في الدراسة، البروفيسورة تشيلسي وود، الأستاذة المساعدة في كلية علوم الأحياء المائية والثروة السمكية بجامعة واشنطن، أنه في معظم الحالات تموت الدودة بعد بضعة أيام وتختفي الأعراض معها.

كما وأشارت تشيلسي وود إلى أن معظم حالات الإصابة بهذه الدودة الطفيلية، والتي تسمى طبياً باسم داء المبيض، لا يتم تشخيصها لأن الناس يفترضون أنهم يعانون من التسمم الغذائي.

وأوضحت تشيلسي وود أنه على الرغم من اسم هذه الحالة المرضية، فإن ديدان الرنجة موجودة في مجموعة متنوعة من الأسماك البحرية وأنواع الحبار التي يتناولها البشر، والتي يمكن أن يصل طولها إلى 2 سم في بعض الأحيان.

وفي حين أن مصنعي المأكولات البحرية وطهاة السوشي يجيدون العثور على ديدان الرنجة ويقومون بإزالتها من الأسماك، فإن بعض الديدان تنجو منهم وتبقى في لحوم الأسماك النيئة أو شبه النيئة.

وبحسب ما قالته البروفيسورة تشيلسي وود: "إذا كنت قلقاً بشأن الديدان عندما تقوم بتناول السوشي، فكل ما عليك القيام به هو قطع كل قطعة إلى نصفين والتحقق من وجود الديدان من عدمها قبل أن تأكل السوشي الخاص بك".

وتستند نتائج هذه الدراسة إلى تحليل الأبحاث المنشورة حول ديدان "Anisakis" المؤرشفة على الإنترنت.

ووفقا للباحثين، فإن المخاطر الصحية للديدان منخفضة إلى حد ما بالنسبة للأشخاص، ولكن قد يكون لها تأثير كبير على الثدييات البحرية مثل الدلافين والحيتان و حيوانات الفقمة.

وقالت تشيلسي وود في بيان صحفي صادر عن جامعة واشنطن: "إن أحد الآثار المهمة لهذه الدراسة هو أننا قد أصبحنا نعلم الآن أن هناك خطراً صحياً هائلاً ومتزايداً على الثدييات البحرية. فلا في كثير من الأحيان إلى أن هذه الطفيليات قد تكون السبب في فشل بعض الثدييات البحرية البقاء على قيد الحياة. وأنا آمل حقاً أن تشجع هذه الدراسة الناس على النظر إلى هذه الطفيليات المعوية كسبب محتمل لضعف النمو السكاني للثدييات البحرية المهددة بالانقراض".

النهضة نيوز