خطوات إضافية لـ"الناتو" لمكافحة فيروس كورونا

الناتو

اجتمع وزراء الدفاع في حلف شمال الأطلسي "الناتو" مساء أمس، وذلك عبر عقد مؤتمر بتقنية الفيديو لتحديد الخطوات القادمة للحلف في معركته ضد جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد Covid-19.

وصرح ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي بعد انتهاء الاجتماع: "لقد أظهرت الأزمة أن دولنا مرنة ومتحدة، كما وتلعب جيوشنا بالفعل دوراً رئيسياً في دعم الجهد المدني الوطني، وباستخدام إرشادات وإجراءات حلف الناتو، كان الحلفاء يساعدون بعضهم البعض لإنقاذ الأرواح".

وينسق القائد الأعلى للحلفاء في حلف شمال الأطلسي، الجنرال تود وولترز، الدعم العسكري للتعامل مع الفيروس. والذي يشمل توفير طلبات الدعم مع العروض المقدمة من الحلفاء والشركاء، وتنسيق قدرة النقل الجوي الاستراتيجي الفريد لحلف شمال الأطلسي، والتي توفر مئات الأطنان من المعدات المهمة للغاية إلى حيث يكون الحاجة إليها بسرعة وكفاءة عالية.

وناقش الوزراء أهمية مواجهة المستويات المتزايدة من المعلومات المضللة والدعاية من قبل الجهات الحكومية وغير الحكومية وسط تفشي هذه الجائحة الفيروسية العالمية، حيث يعمل الحلفاء معا بشكل وثيق لتحديد ورصد هذه الأكاذيب و الشائعات و قمعها بشكل مباشر.

كما ونظر الوزراء في الآثار طويلة المدى للأزمة على دول حلف الناتو وعملياته ومهمته الأساسية لحماية ما يقرب من مليار مواطن. وقد أكد الناتو التزامه بضمان عدم تطور هذه الأزمة الصحية إلى أزمة أمنية من خلال الحفاظ على قوة ردع و قوة دفاعية قوية.

النهضة نيوز