ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في سوريا.. اليكم التفاصيل

سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية تسجل خمسة إصابات جديدة بفيروس كورونا في سوريا، ليرتفع عدد الإصابات المسجلة في عموم البلاد حتى الآن إلى 38 إصابة شفي منها خمس اصابات وتوفيت حالتين.

والجدي بالذكر أن أول اصابة بفيروس كورونا في سوريا تم تسجيلها في الثاني والعشرين من شهر آذار الماضي لشخص قادم من خارج البلاد، بينما تم تسجيل أول حالة وفاة في التاسع والعشرين من الشهر ذاته.

وفي بداية الشهر الحالي قيمت منظمة الصحة العالمية بحسب تصريحات لممثل المنظمة في سوريا نعمه سيد عبد الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا في سوريا بأنها خطيرة لأنها تمثل قبلة لزيارة المراقد الدينية من جهة، والسبب الثاني يتمثل في طبيعة الإصابات التي رصدت كلها تقريبا لدى مواطنين قادمين من الخارج ما يعني أن عددها قد يكون أكبر.

كما حذر مارك لوكوك وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بدوره في 31 مارس الماضي بأن الحالات الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد في سوريا، ليست سوى "قمة جبل الثلج"، ومن المتوقع أن يكون هناك "تأثير مدمر" لذلك على المجتمعات الضعيفة.

ورأى مارك لوكوك أن النظام الصحي الهش في سوريا سيعرقل جميع الجهود الرامية إلى الكشف عن الحالات المصابة بمرض كوفيد 19 والتصدي له.

كما أشار مارك لوكوك إلى أن حوالي نصف مستشفيات الدولة ومرافق الرعاية الصحية كانت تعمل بكامل طاقتها في نهاية عام 2019.

 

النهضة نيوز