حنكش: عرضت على دياب والخطيب أن أستاجر لهم منزلا قرب المطمر لمشاركة الناس شعورهم

الياس حنكش

أكد النائب الياس حنكش أنه "ما من مقاطعة بين حزب الكتائب ورئيس الجمهورية ميشال عون بل هي قناعة بأنه عندما تريد الحكومة وضع خطة عليها مناقشتها مع الأفرقاء السياسيين قبل وضعها وإقرارها والتوجه الى صندوق النقد الدولي"، مضيفا "لقد قرأنا الخطة وسنعلق عليها في مؤتمر صحافي الأسبوع المقبل وبالنسبة لنا أي خطة دون إصلاحات جدية لا قيمة لها".

ولفت حنكش، في مقابلة مع الصحافية باولا عطية، الى أن "حزب الكتائب ليس معارضا للعهد فقط بل لكل المنظومة السياسية الموجودة منذ 30 سنة ولنهجها وهذه الأخيرة هي التي أوصلت البلد الى الوضع الراهن وبالتالي هي غير قادرة على إنقاذه، والحل يكون بانتخابات نيابية مبكرة لتجديد الثقة بين المواطنين والحكومة"، مشيرا الى أن "حزب الكتائب ليس كـ"غيره من المعارضين" بإشارة الى حزب القوات اللبنانية وتيار المستقبل والحزب الاشتراكي.

اما المشكلة بالحكومة الحالية برأيه فهي في "عدم استقلالية وزرائها، وعدم وجود إصلاحات جدية، وكونها مؤلفة من أحزاب متخاصمين في السياسة ما سيعرقل عملها وأكبر دليل على ذلك تغيب حزب "المردة" عن لقاء بعبدا".

وشدد حنكش على أن "حزب الكتائب لا يعارض الأداء السياسي بالمطلق فعندما يكون هذا الأخير جيد نكون أول الداعمين وعندما يكون سيئ نكون أشرس المعارضين له"، مذكرا أن "حزب الكتائب قدم خطة للكهرباء وخطة أخرى لمعالجة أزمة النفايات..."

وتأسف أن "المواطن اللبناني لم يعد يفتخر بجنسيته بسبب الصورة السيئة التي ينقلها المسؤولون عن بلدنا والخلل في إدارة شؤون البلد".

وعن إعطاء الحكومة فرصة علق بالقول "أول مرة اليوم نشعر أن هناك خطة إقتصادية جدية وعدم هروب، ونحن لا نحمل الحكومة مسؤولية الـ30 سنة فساد لكن الأحزاب المسؤولة عن فساد هذه السنوات هي ممثلة اليوم في الحكومة".

وعن ملف استعادة الأموال المنهوبة رأى حنكش أن "الخطوة الأولى هي بإقرار قانون لاستقلالية القضاء"، معتبرا أن "استعادة الأموال المنهوبة لم يعد شعارا، وما يجب أن يكون من المحرمات هو المس بودائع المواطنين وجنى عمرهم وليس بالمسؤولين، ومن بعد 17 تشرين تم خرق كل ما هو محظور".

وتعليقا على الخطة الاقتصادية للحكومة قال انه "يجب القيام بإصلاحات جدية قبل المضي بالخطة واولها ضبط التهريب عبر الحدود والتهريب الضريبي ووضع خطة لاعادة هيكلة القطاع العام وتصليح علاقات لبنان مع الدول المجاورة، فمن غير المقبول أن يكون لبنان اليوم على قطيعة بجميع الدول بسبب أجندة حزب الله الخارجية، فركائز الfresh money اللبناني هي ثلاث: أموال المغتربين، أموال السائحين، واموال المستثمرين الذين فقدوا الثقة بلبنان".

أما عن ملف مطمر الجديدة فقال حنكش انه "صفقة العصر والحل هو الفرز من المصدر وهو ما تعارضه الشركات لأنه يخفض وزن النفايات ما سيقلل من نسبة أرباحها، وقد توجهنا الى القضاء سنة ال2015 بدعوة لوقف العمل بالمطمر حاملين هذا الملف وكانت النتيجة تنحي القاضي بعد عامين من البت بالدعوة لعدم إكتفاء الصفاء الذهني، ونحن قد فشلنا بهذا الملف لانه تم قلب الرأي العام علينا".

ولفت الى انه عرض على رئيس الحكومة حسان دياب و وزير البيئة طارق الخطيب استئجار شقة لهما قرب المطمر ليشاركوا الناس شعورها بالعيش قرب مطمر".

يمكنكم مشاهدة الحلقة كاملة على الرابط التالي:

 

في حلقة خاصة استضفنا النائب الياس حنكش للتعليق على أداء الحكومة وملف مطمر جديدة وسبب عدم تلبية حزب الكتائب دعوة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لحضوراجتماع بعبدا.

Gepostet von Paola Attieh am Donnerstag, 7. Mai 2020

.

 

 

النهضة نيوز