بعد الحجز على أمواله.. القضاء السوري يمنع رامي مخلوف من مغادرة البلاد

رامي مخلوف

بعد فرض الحجز الاحتياطي على أموال رجل الأعمال السوري رامي مخلوف قررت محكمة القضاء الإداري بدمشق عملاً بأحكام دستور البلاد منع "المدعى عليه رامي مخلوف" المغادرة خارج البلاد.

وتقدمة وزارة الاتصالات السورية بدعوى قضائية على رامي مخلوف أصالة عن نفسه وبصفته رئيس مجلس إدارة شركة "سيريتل موبايل تيليكوم، وخلص القرار إلى منع مغادرة الجهة المدعى عليها رجل الأعمال السوري رامي مخلوف البلاد لحين البت بأساس الدعوى.

ونشرت صفحة مجلس الدولة في سوريا، وجاء في نص القرار الذي نشرته صفحة مجلس الدولة في سوريا كما يلي:

رامي محمد مخلوف أصالة عن نفسه وبصفته رئيس مجلس ادارة شركة سيريتل موبايل تيليكوم وعلى الطلب المستعجل من الدعوى المقدم من جهة الإدارة المدعية المتضمن التماس اتخاذ القرار بمنع مغادرت الجهة المدعى عليها خارج البلاد لترتب مبالغ مالية بذمتها لصالح الإدارة وتأمنياً لتأدية المبالغ المذكورة.

وأجازت المادة رقم 38 من دستور الجمهورية العربية السورية الصادر بالمرسوم رقم 94 لعام 2012 منع تنقل الأشخاص من أرض الدولة أو منع مغادرتها من ذلك بقرار من القضاء المختص أو من النيابة العامة أو تنفيذاً لقوانين الصحة والسلامة العامة.

ومن حيث أن المحكمة ترجع وجود دين بذمة الجهة المدعى عليها "رامي مخلوف" في ضوء الوثائق المبرزة في ملف المدعي "وزارة الاتصالات السورية" مما يقضي معه إجابة الطلب، ولما كانت الجهة المدعية إدارة رسمية معفاة من تقديم الكفالة القانونية.

وعملاً بنص المادة 38 من دستور الجمهورية العربية السورية تقرر منع مغادرة الجهة المدعى عليها "رامي مخلوف" خارج البلاد بصورة مؤقتة ولحين البت بأساس الدعوى وفي ضوء النتيجة أو تسديد المبالغ المترتبة عليها إلى الإدارة المعنية أيهما أسبق.

FB_IMG_1590091521070.jpg
FB_IMG_1590091524073.jpg
 

 

النهضة نيوز