خاص قصف صاروخي تسبب بتحطم الطائرة الأمريكية أثناء هبوطها .. و"عصبة الثائرين" تؤكد: نمتلك تصويراً للعملية

طائرة c130 "صورة ارشيفية"

أعلن تنظيم عراقي يطلق على نفسه "عصبة الثائرين" مسؤوليته عن اسقاط طائرة c130 أثناء هبوطها في قاعدة التاجي التي تعسكر فيها القوات الأمريكية في العراق. 

وأفاد مراسل "النهضة نيوز" في بغداد أن "الثائرين" أكدوا في مجموعة خاصة عبر "تليجرام"  أنهم قصفوا القاعدة الأمريكية أثناء هبوط الطائرة، ما تسبب في تحطمها. 

وأفاد التنظيم العراقي الذي سبق له أن استهدف القاعدة الأمريكية مراراً، أنه يمتلك تصوير لعملية استهداف الطائرة الأمريكية خلال هبوطها.
وذكر مصدر لقناة روسيا اليوم أن الطائرة اصطدمت بأحد أسوار القاعدة أثناء هبوطها، وتسبب الحادث باصابة أربعة جنود. 

تحطم طائرة أمريكية على أسوار قاعدة التاجي في بغداد

وكانت القوات الأمريكية في العراق قد أعلنت مساء يوم أمس الاثنين عن تحطم الطائرة أثناء هبوطها في قاعدة التاجي العراقية، وأوضحت أن الطائرة انحرفت عن مسارها ما تسبب بتحطمها.

ومن الجدير ذكره أن طائرة c13 0 هي مخصصة لحمل القوات الخاصة، التي تنفذ عمليات القفز المظلي من على ارتفاعات منخفضة، إضافة إلى نقل القوات والشحن العسكري الجوي.

وتدعى الطائرة " لوكهيد سي-130" هيركوليز (بالإنجليزية: Lockheed C-130 Hercules)‏ وتعود الطائرة للاسطول الأمريكي، ويبلغ ثمنها 66.5 مليون دولار أميركي. 

وكان تنظيم "عصبة الثائرين" قد أعلن عن انطلاقته في منتصف شهر إبريل من العام الجاري، وقد نشر اصداراً مرئياً لرصده المواقع الأمريكية في العراق، وقال في بيان أصدره: "أيها الشعب العراقي الثائر والمقاوم، هذه سفارة الشر تحت أنظارنا، وفي رحمة صواريخنا، ولو شئنا لجعلناها هباء منثورا، وقد خبرتم بأسنا ودقة ضرباتنا".

وتوقعت مصادر إعلامية أن يكون "الثائرين"واحدا من التنظميات العراقية التي تنتهج خطاً سياسياً مشابهاً للحشد الشعبي، وعدته وسائل إعلام دولية أنه واحد من ردود الفعل الإيرانية على اغتيال الجنرال قاسم سليماني مطلع العام الجاري. 

النهضة نيوز - بغداد