لهذا السبب .. منظمة يهودية إسرائيلية تكرم شيخ سعودي بارز

رئيس رابطة العالم الاسلامي محمد العيسى يتلقى تكريماً من مؤسسة يهودية

تلقى الشيخ السعودي محمد العيسي وهو الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي تكريماً من حركة يهودية تدعى مكافحة معادة السامية.

و قد تحدث العيسى خلال حفل بعنوان " كيف يمكن للمسلمين و اليهود مكافحة معاداة السامية معا " ، و الذي شارك فيه عبر مكالمة فيديو من المملكة العربية السعودية ، عن الحاجة إلى الوحدة لمحاربة معاداة السامية و الكراهية في جميع أنحاء العالم .

و بحسب شبكة "ينت" العبرية، فقد قال العيسى محدثا المشاركين في الحفل : " على الرغم من أن اليهود و المسلمين عاشوا و تعايشوا معا لعدة قرون ، فقد تفرقنا خلال العقود الأخيرة فقط . و الآن ، يجب علينا إعادة بناء جسور الحوار و روابط الشراكة بين مجتمعاتنا من جديد . فمنذ تولي قيادة رابطة العالم الإسلامي ، كانت مهمتي هي محاربة قوى الكراهية و العنف في العالم".

و أعرب العيسى عن اعتراضه على إنكار الهولوكوست ، و أنها حقيقة يتم نفيها و إنكارها داخل القطاعات المتطرفة في بعض المجتمعات الإسلامية .

و أضاف : " هناك من يحاولون تزييف التاريخ ، بمن فيهم أولئك الذين يدعون أن الهولوكوست محض خيال يهودي ، لكن الحقيقة أن الهولوكوست كان حقيقة مؤلمة و يعتبر الجريمة الأكثر دناءة و وحشية في تاريخ البشرية . نحن نقف ضد هؤلاء الكاذبين ، بغض النظر عمن هم أو من أين أتوا . حيث يعتبر الإسلام الحقيقي أن أي محاولة لإنكار أو التقليل من أهوال المحرقة الوحشية هي إهانة مطلقة لكرامة جميع أولئك الذين لقوا حتفهم ”.

ويعتبر الشيخ السعودي محمد العيسى (صوتا معتدلا) وفق ما وصفته الشبكة العبرية،  داخل قيادة السعوديين و العالم الإسلامي ، و قد أعرب مرات عدة عن اعتراضاته على "التطرف و إنكار المحرقة بوضوح و على العلن" .

وفي شهر يناير الماضي ، ترأس الشيخ محمد العيسى وفدا من رابطة العالم الإسلامي في زيارة تاريخية لمعسكر الاعتقال النازي " أوشفيتز بيركيناو" ، و الذي كان يتم فيه احتجاز اليهود من قبل النازيين و إحراقهم فيما بعد .

النهضة نيوز - ترجمة خاصة