زياد بارود: لا أحد يملك مصلحة في الاصلاح

زياد بارود

رأى الوزير الأسبق ​زياد بارود​، في حديث تلفزيوني، انه "ك​لبنان​ي غير معني بالعلاقات بين الدول، لكن يجب الخوف من تداعياتها، ونحن مسؤولون عن خياراتنا و​وزارة الخارجية​ تتولى التنسيق مع الدول الأخرى".

واعتبر بارود أنه "من غير المفيد إنتظار الإصلاح دائماً من الخارج، فلا أحد يملك مصلحة في إصلاح البلد إلا اللبناني نفسه، ما نعيشه هو أزمة ولكن فرصة أيضاً للعودة الى الإصلاح بسرعة قياسية".
 

النهضة نيوز