وزير الدفاع رسلان تساليكوف: اللقاح الروسي أصبح جاهزا للاستخدام المحلي

أخبار

موعد بدأ انتاجه غير واضح.. وزير الدفاع رسلان تساليكوف: اللقاح الروسي أصبح جاهزا للاستخدام المحلي

21 تموز 2020 16:11

أعلنت وزارة الدفاع الروسية والجيش الروسي عن انتهاء التجارب الثانية الخاصة بلقاح فيروس كورونا التاجي المستجد، مما دفع النائب الأول لوزير الدفاع الروسي رسلان تساليكوف إلى القول بأن اللقاح أصبح جاهزا للتلقيح المحلي لأول مرة.

أعلنت وزارة الدفاع الروسية والجيش الروسي عن انتهاء التجارب الثانية الخاصة بلقاح فيروس كورونا التاجي المستجد، مما دفع النائب الأول لوزير الدفاع الروسي رسلان تساليكوف إلى القول بأن اللقاح أصبح جاهزا للتلقيح المحلي لأول مرة.

وقال تساليكوف في مقابلة مع صحيفة "أرجومينتي إي فاكتي" الروسية التي نشرت مساء اليوم الثلاثاء أن مجموعة ثانية من المتطوعين قد أنهوا تجارب المرحلة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا أمس الاثنين، حيث طور الجميع مناعة ضد الفيروس التاجي وكانوا بصحة جيدة، دون أن يذكر متى ستجري المرحلة الثالثة من التجارب واسعة النطاق أو متى قد تبدأ عملية إنتاج اللقاح الجديد.

كما وقال سيرجي نيتيسوف، المدير التنفيذي السابق لمركز التطوير البيولوجي Vector، وهو مركز تديره الدولة في مقاطعة نوفوسيبيرسك، والذي يعمل أيضاً على تطوير اللقاح: "إن الاختبارات أظهرت نتائج إيجابية ومتقدمة للغاية، وعلى الرغم من أن المرحلة الثالثة من تجارب اللقاح لم تبدأ بعد ولم يتم الاعلان عنها حتى، إلا أنهم يستبقون الأحداث ويعجلون في رغبتهم بنشر اللقاح، لا أدري ما الذي يدفعهم للقام بذلك".

تجدر الإشارة إلى أن الجيش الروسي يقوم بتطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا في معهد "جاماليا" الحكومي في موسكو بتمويل مباشر من صندوق الاستثمار الروسي. ومن المقرر أن تبدأ تجارب المرحلة الثالثة التي ستشمل آلاف الأشخاص في روسيا والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بتاريخ 3 أغسطس، وقد يبدأ توزيع اللقاح في وقت مبكر من شهر سبتمبر المقبل، وذلك بحسب ما قاله مدير المعهد الدكتور كيريل دميترييف في وقت سابق من الأسبوع الماضي.

كما وأضاف دميتريف أنه يمكن أن تقدم روسيا 30 مليون جرعة محليا قبل نهاية عام عام 2020 محلياً، و 170 مليون جرعة خارج البلاد، وذلك بعد إعراب خمس دول عن اهتمامها بإنتاج اللقاح وشراءه .

وفي الاقتصادات المتقدمة، تستغرق تجارب المرحلة الثالثة عادة شهوراً عديدة حتى يتم التأكد من فعالية العقاقير واللقاحات بشكل أفضل قبل إصدارها للاستخدام العام.

النهضة نيوز