استعان بالبلطجية لقمع مظاهرة ضده .. معارضو نتنياهو يتهمونه بدفع البلاد نحو الحرب الأهلية

نتنياهو

اتهم يائير لابيد وهو زعيم المعارضة الإسرائيلية في دولة الاحتلال، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ليلة أمس الأربعاء بقيادة البلاد إلى حرب أهلية، وذلك في تعقيب له على العنف الممارس ضد الاحتجاجات في تل أبيب.

وقال لابيد في تغريدة له على منصة التواصل الاجتماعي تويتر : " إن العنف و الدماء التي سالت يوم أمس في تل أبيب أريقت على أيدي بيبي وأعوانه ".

كما و حذر لابيد، الذي يقود حزب "هناك مستقبل" المعارض ، من أن الاستفزاز ضد المتظاهرين قد يجر "إسرائيل" إلى حرب أهلية ، منتقدا فشل نتنياهو في تفسير الهجمات على المتظاهرين .

و أضاف : " إن من يزرع التحريض يحصد الدم . إن اتهام المتظاهرين بنشر الأمراض و التحريض ضد المدنيين المحتجين سيقود إسرائيل إلى حرب أهلية ، فنحن عشية التاسع من آب و مشكلتنا هي أن أحد أكبر الكارهين في إسرائيل يجلس على كرسي رئيس الوزراء ".

بالإضافة إلى ذلك ، قال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس أيضا أنه يجب القبض على مهاجمي المتظاهرين و معاقبتهم ، حيث غرد عبر تويتر قائلا : " لن يستطيع أن يسكت الاحتجاجات في إسرائيل طالما نحن هنا ".

النهضة نيوز - بيروت