حسام حبيب يفجر مفاجأة حول طبيعة علاقته بـ شيرين عبد الوهاب

فن ومشاهير

تفاصيل صادمة من أزمة شيرين عبد الوهاب مع حسام حبيب.. عادت إلى عصمته وهددها بـ سلاحه

24 نوار 2022

تجددت خلال الساعات القليلة الماضية خلافات الفنانة شيرين عبد الوهاب مع الملحن حسام حبيب، بعد وصول الحال بـ الأولى إلى استدعاء الشرطة لإخراجه من منزلها وإستصدار قرار بعدم التعرض لها ولابنتيها " هنا ومريم".

تكشفت على إثره تفاصيل جديدة من أزمة شيرين عبد الوهاب مع حسام حبيب، صدمت الجمهور بما احتوته من معلومات خاصة توضح طبيعة علاقتهما وأسباب استنجاد الأولى بـ الشرطة.


عودة شيرين إلى عصمة حسام حبيب

جاءت المعلومات المسربة في وسائل الإعلام والمتداولة عبر صفحات السوشيال ميديا، نقلاً عن لسان الموسيقي حسام حبيب، والتي أدلى بها في معرض إفادته بعد إلقاء القبض عليه من قبل الشرطة.

وأكد محامي المغني المصري في تصريحات صحافية، كل المعلومات المسربة، وأوضح النقاط المهمة فيها، عقب إخلاء سبيل موكله بـ كفالة مالية قدرت بـ 10 آلاف جنيه.

أشار فيها إلى أن شيرين عادت إلى عصمة حسام بعد أسبوعين من طلاقهما وبحضور شهود من بينهم سارة الطباخ، مديرة أعمال الفنانة المصرية، مبيناً أن الأول يقطن في منزل الزوجية منذ ذلك الحين وحتى لحظة تجدد الخلاف بينه وبين زوجته.


تفاصيل خلاف شيرين مع حسام حبيب

واستطرد محامي حسام حبيب:" بعد تجدد الخلاف بينهما، شيرين طلبت من حسام مغادرة الفيلا، فـ طلب منها بعضاً من ملابسه ومفتاح الخزنة، لتناول منها سلاحه الناري، الذي اتضح أنه منتهي الترخيص، دون أن يتعرض أو يهدد زوجته".

وأكد المحامي في تصريحاته أن مديرة أعمال شيرين، سارة الطباخ، حضرت خلال الخلاف وأبلغت حسام بـ استنجاد الأولى بـ الشرطة، فـ قرر انتظار الدورية والمغادرة معها، وأوضح أن أسباب التحفظ على موكله في قسم الشرطة، جاء لتشابه في الأسماء، قبل أن يؤكد عدم اتهام شيرين لزوجها بـ التعرض لها بـ السلاح في الإفادة التي قدمتها للنيابة العامة.

التعليق الأول من شيرين بعد إخلاء سبيل حسام حبيب

من جهتها، طالبت الفنانة المصرية الشهيرة وسائل الإعلام وأهل الصحافة بعدم تتداول أي أخبار تتعلق بـ أزمتها مع حسام حبيب، حيث أكدت مديرة أعمالها الفنية سارة الطباخ، أن تفاصيل أزمة وخلاف الثنائي الشهير، تندرج في إطار الأمور الشخصية، وأشارت إلى رغبة شيرين عبد الوهاب في احترام خصوصيتها وعدم تناقل أية أخبار غير مؤكدة ومجهولة الدوافع.

النهضة نيوز