انقطاع التنفس النومي يرتبط بالإصابة بمشاكل الذاكرة والتفكير

علوم

توقف التنفس أثناء النوم يزيد خطر الإصابة بمشاكل الذاكرة والتفكير

4 آذار 2024

تؤكد دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم، أو انقطاع التنفس النومي، هم أكثر عرضة للإصابة بمشاكل في الذاكرة أو التفكير، وفقاً للنتائج التي تم نشرها يوم أمس 3 آذار 2024، وسيتم عرضها في الدورة السادسة والسبعين للأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب، حيث سيتم عقد الاجتماع السنوي في الفترة من 13 إلى 18 نيسان المقبل، وتظهر الدراسة وجود ارتباط إيجابي، لكنها لم تحدد ما إذا كان انقطاع التنفس أثناء النوم هو ما يسبب التدهور المعرفي.

مخاطر انقطاع التنفس أثناء النوم

يحدث انقطاع التنفس أثناء النوم عندما يتوقف الأشخاص عن التنفس ثم يعاودون التنفس بشكل متكرر أثناء النوم، مما قد يؤدي إلى انخفاض مستويات الأكسجين في الدم، وتشمل الأعراض الشخير واللهاث، كما قد يعاني الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب أيضاً من الصداع الصباحي أو يواجهون صعوبة في التركيز على أعمالهم.

انقطاع التنفس النومي يرتبط بالإصابة بمشاكل الذاكرة والتفكير

وقال مؤلف الدراسة، الدكتور "دومينيك لو" من مركز بوسطن الطبي في ماساتشوستس وعضو في الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب: "إن انقطاع التنفس أثناء النوم هو اضطراب شائع، ولكن لا يتم تشخيصه بشكل جيد في معظم الحالات، ومع ذلك فإن العلاجات موجودة، فقد وجدت دراستنا أن المشاركين الذين يعانون من أعراض انقطاع التنفس أثناء النوم بشكل أشد لديهم احتمالات أكبر للإصابة بمشاكل في الذاكرة أو التفكير".

وشملت الدراسة 4257 شخصاً أكملوا استبياناً يسأل عن جودة النوم بالإضافة إلى مشاكل الذاكرة والتفكير، وبالنسبة للنوم، تم سؤال المشاركين عن الشخير أو اللهاث أثناء نومهم، أما بالنسبة للذاكرة والتفكير، تم طرح أسئلة على المشاركين تتعلق بصعوبة التذكر، أو فترات الارتباك، أو صعوبة التركيز، أو مواجهة المشاكل عند اتخاذ القرار.

العلاقة بين انقطاع التنفس أثناء النوم والإصابة بمشاكل الذاكرة والتفكير

ومن بين جميع المشاركين، أبلغ 1079 عن أعراض انقطاع التنفس أثناء النوم، ومن بين المصابين بهذه الأعراض، أبلغ 357 شخصاً، بنسبة 33%، عن مشاكل في الذاكرة أو التفكير مقارنة بـ 628 شخصاً، أو 20% من الأشخاص الذين لا يعانون من أعراض انقطاع التنفس أثناء النوم.

وبعد تعديل العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر على مشاكل الذاكرة والتفكير، مثل العمر والجنس والتعليم، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين أبلغوا عن أعراض انقطاع التنفس أثناء النوم كانوا أكثر عرضة بنسبة 50٪ تقريباً للإبلاغ عن مشاكل في الذاكرة أو التفكير مقارنة بالأشخاص الذين لم يعانوا من أعراض توقف التنفس أثناء النوم. 

المصدر: الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب