الجيش الأمريكي يكثف إنتاج مركبات M109A7 Paladi المدفعية

الرصد العسكري

الجيش الأمريكي يكثف إنتاج مركبات M109A7 Paladi المدفعية

21 كانون الأول 2020 13:34

يعمل الجيش الأمريكي على تكثيف إنتاج مركبات المدفعية، أو كما تعرف باسم مدافع هاوتزر ذاتية الدفع الجديدة من طراز M109A7 Paladin، وذلك بغرض توفير قواسم تسليح مشتركة متزايدة داخل فريق اللواء القتالي المدرع بالجيش الأمريكي.


والجدير بالذكر أن مدفع M109A7 Paladin هو أحدث مدافع هاوتزر في عائلة المركبات المدفعية التي تقدمها شركة BAE Systems للجيش الأمريكي، وهي نظام الدعم الناري والمدفعي الأساسي غير المباشر لفريق اللواء القتالي المدرع بالجيش الأمريكي.

مركبات  M109A7 Paladi المدفعية

ووفقا لتغريدة نشرتها شركة BAE System عبر حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي تويتر، فقد دخل المقاول الدفاعي الأمريكي في عملية إنتاج مكثفة بالكامل ، و التي سينهي بها هذا العام بتسليم أكثر من 250 مركبة مدفعية جديدة من طراز M109A7 Paladin  للجيش الأمريكي .

حيث كتبت الشركة في تغريدتها: " تلبي مدافع الهاوتزر ذاتية الدفع من طراز M109A7 Paladin احتياجات الاستعداد والتحديث على المدى الطويل للواء المدفعية الأمريكي، ويستفيد من أكثر التقنيات تقدما التي تتاح لنا في الوقت الراهن ".

تجدر الإشارة إلى أن مدافع الهاوتزر ذاتية الدفع الجديدة الخاصة بالجيش الأمريكي قد أصبحت الآن أكثر فتكا من أي وقت مضى، وهي تستخدم ضمن التسلح الرئيسي الحالي، والمركبة المحركة الرئيسية مزودة بمكونات مودم مشتركة مشابهة لما تحتوي عليه مركبة Bradly، كما ويوفر هيكل المركبة المحسن قدرا أكبر م امكانية البقاء على قيد الحياة وقواسم مشتركة مع الأنظمة الحالية التي يستخدمها فريق اللواء القتالي المدرع بالجيش الأمريكي، مما يقلل من تكاليف الاستدامة التشغيلية عن طريق استبدال المكونات القديمة.

ووفقا لمسؤولي الجيش الأمريكي، فإن نظام المدفعية الجديد قادر على استهداف الأعداء بدق عالية وعلى مسافات بعيدة تصل إلى 70 كيلومترا.

كما وقال مطور أسلحة كبير بالجيش: "في الماضي، كانت مركبات A6 Paladin المدفعية أبطأ مركبة في الجيش، وقد كنا نعمل طويلا لتطوير قدرتها على الحركة حتى تكون واحدة من أسرع المركبات وها هي الآن في طرازها الجديد تستطيع أن تتجاوز 113 ثانية لتشغيلها، وهذه سرعة جيدة ".

النهضة نيوز