فوائد دقيق الشوفان الصحية الرائعة

فوائد دقيق الشوفان الصحية الرائعة

تحتوي بعض الأطعمة على فوائد كبيرة وقوة صحية هامة عندما يتعلق الأمر بتعزيز نظام المناعة لديك وصحتك، واتضح أن دقيق الشوفان الشهير هو أحد تلك الأطعمة الصحية الهامة بالفعل.

والجدير بالذكر أن الشوفان غني بالألياف التي تساعد على خفض الكوليسترول والبروتين عالي الجودة ومليء بالمعادن الأساسية ومضادات الأكسدة للحفاظ على صحتك، حيث يقول الخبراء أنها من بين أصح الحبوب على وجه الأرض.

ووفقاً لمجلة Eat This، Not That الصحية، يحتوي دقيق الشوفان على نوع من الألياف الذي يسمى بيتا جلوكان، وهو أحد الألياف التي لا تستطيع أجسامنا أن تصنعه بأنفسها، وهي تدعم الصحة المناعية عن طريق تحفيز خلايا الدم البيضاء لدرء الأمراض المختلفة.

فوائد الشوفان

كما وأظهرت دراسة أجريت عام 2003 أن ألياف بيتا جلوكان المأخوذة من الشوفان ساعدت في درء عدوى المكورات العنقودية والالتهاب الرئوي والتهابات صمامات القلب والعظام أيضاً.

وأوصى الخبراء بتناول حبوب الشوفان الصلبة التي تحتوي على ألياف أكثر بكثير من الشوفان المصنع سريع الطهي.

بالإضافة إلى ذك لـ تساعد هذه الألياف على الشعور بالشبع بشكل أسرع أيضا، لذا فإن تناول كوب من دقيق الشوفان يحتوي على 150 سعرا حراريا فقط لكل كوب، ويمكن أن يرضي جوعك لفترة أطول من الوقت، مما قد يساعدك على إنقاص الوزن.

تجدر الإشارة إلى دقيق الشوفان يحتوي على حمض الأرجينين، وهو أحد الأحماض الأمنية المهمة، والذي يساعد في تنظيم تدفق الدم وشفاء الإصابات، ويعزز جهاز المناعة من خلال تشجيع إنتاج الخلايا التائية وجعلها أكثر فعالية، والتي تقوم بمحاربة الأمراض المختلفة بما في ذلك السرطان.

كما ويحتوي دقيق الشوفان على ما نسبته 21٪ من المدخول اليومي الموصى به من معدن الزنك المهم، وتم ربط المستويات المنخفضة من الزنك بزيادة خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي والالتهابات الأخرى في كل من الأطفال وكبار السن.

ووفقا لموقع Healthline، فإن الشوفان غني بمضادات الأكسدة، حيث أنه يحتوي على مركبات نباتية تسمى البوليفينول، والتي يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم.

بالإضافة إلى ذلك، يعد الشوفان أحد الأطعمة القليلة التي تحتوي على مادة الأفينانثراميد التي لها تأثير مضاد للالتهابات ومضاد للحكة.

ونظراً لأن أمراض القلب هي السبب الرئيسي للوفاة في جميع أنحاء العالم، فمن المهم الحفاظ على مستويات الكوليسترول تحت السيطرة.

لذلك، يعد تناول دقيق الشوفان إحدى الطرق المؤكدة لخفض الكوليسترول، فبفضل ألياف بيتا جلوكان، لا يقلل دقيق الشوفان من مستويات الكوليسترول الكلية فحسب، بل ويقلل من نسبة الكوليسترول الضار أيضاً.

بالإضافة إلى ذلك، هناك أخبار سارة للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني أو المعرضين لخطر الإصابة بالمرض، حيث أن تناول الشوفان يمكن أن يساعد في خفض مستويات السكر في الدم، خاصة لأولئك الذين يعانون من زيادة الوزن، ويحسن مقاومة الأنسولين أيضاً.

كما ويساعد الحديد الموجود في دقيق الشوفان جهاز المناعة على محاربة البكتيريا الغازية، حيث يحتوي كوب واحد من الشوفان على ما نسبته 19٪ من الكمية اليومية الموصى بها من الحديد، والتي تلعب أيضا دورا رئيسيا في العديد من وظائف الجسم.

المصدر: شبكة نيوز ماكس