سبع طرق للحماية من الإصابة بسرطان البروستات على رأسها "تناول الخضروات والقذف بانتظام"

سبع طرق للحماية من الإصابة بسرطان البروستات على رأسها "تناول الخضروات والقذف بانتظام"

يعد سرطان البروستات "البروستاتا" ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين الرجال، حيث سيتم تشخيص واحد من كل تسعة رجال بسرطان البروستاتا في حياته، وفقاً لمؤسسة سرطان البروستات، ونظراً لعدم وجود علامات تحذير مبكر لهذا المرض الذي يقتل 30000 رجل سنوياً، يوصي الخبراء بأن يخضع الرجال لاختبار مستضد البروستاتا المحدد لتحديد ما إذا كانوا مصابين بالمرض وما إذا كان يحتاج إلى العلاج.

سرطان البروستات

يوصي الخبراء بإجراء فحص مبكر في عمر 40 عاماً للرجال الذين لديهم تاريخ عائلي للمرض ولكن بالنسبة للذكور العاديين، يمكن أن يبدأ الفحص في سن 50، حيث يزداد خطر الإصابة بسرطان البروستاتا مع تقدم العمر، وتم العثور على ما يقرب من 60 ٪ من جميع حالات سرطان البروستاتا التي تم تشخيصها لدى الرجال الأمريكيين في أولئك الذين يبلغون 65 عاماً أو أكثر.

الوقاية من سرطان البروستات

وعلى الرغم من عدم وجود طريقة مثبتة للوقاية من سرطان البروستاتا، فمن المقبول على نطاق واسع أن العديد من الخطوات لتحسين الصحة العامة ستساعد أيضاً في تقليل المخاطر.

وهذه بعض النصائح:

1. تناول المزيد من الخضار:

كان تناول المزيد من البندورة المطبوخة توصية طويلة الأمد، لأن البندورة تحتوي على الليكوبين، والذي ثبت أنه يقلل من نمو الورم، ومع ذلك، من المهم دمج مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات في النظام الغذائي، فالخضار الورقية الداكنة مثل اللفت والخضروات الصليبية مثل البروكلي والملفوف مفيدة بشكل خاص.

2. استهلك كميات أقل من اللحوم الحمراء:

يقول الخبراء أن اللحوم الحمراء، خاصة عندما يتم طهيها جيداً، مليئة بالمواد المسببة للسرطان، وبدلاً عنها، للحصول على البروتين، حاول استبدال الأسماك باللحوم الحمراء، فهي غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية التي تقلل الالتهاب وتبطئ نمو الورم.

3. اشرب القهوة:

أظهرت دراسة أجريت عام 2011 أن الرجال الذين يشربون ما لا يقل عن ستة أكواب من القهوة يومياً، مع الكافيين أو بدونه، تقل لديهم مخاطر الإصابة بسرطان البروستات بنسبة 20٪.

4. الحفاظ على وزن صحي:

إن الرجال الذين يعانون من السمنة المفرطة والذين يبلغ مؤشر كتلة الجسم لديهم 30 أو أعلى لديهم خطر متزايد للإصابة بسرطان البروستاتا، ولذلك، قلل السعرات الحرارية ومارس الرياضة باستمرار للوصول إلى وزن صحي.

5. الحصول على الكثير من فيتامين د:

تظهر الأبحاث المتزايدة أن نقص فيتامين د يمكن أن يساهم في تطوير العديد من السرطانات، ولذلك فإن التعرض المنتظم لأشعة الشمس يمكن أن يساعد ولكنه غالباً لا يكون كافياً، ولذلك يوصى بتناول مكملات الفيتامين إذا تم تأكيد انخفاض مستويات فيتامين د عن طريق فحص الدم.

6. أكل الثوم:

إن نبات الأليوم هذا، جنباً إلى جنب مع أبناء عمومته البصل والكراث، يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، ومع ذلك، تظهر الأبحاث أن الثوم يوفر أفضل حماية، حيث يمكنك تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بنسبة 18 في المائة عن طريق تناول الأليوم، ولكن إذا كنت تأكل الثوم، فقد تقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات بنسبة مذهلة تصل إلى 38 في المائة.

وبينما يقول الخبراء أن تناول الثوم الطازج النيء هو الأفضل، يمكنك أيضاً اختيار مكمل الثوم القديم عديم الرائحة.

7. القذف بانتظام:

قد تساعد ممارسة الجنس أو الاستمناء بشكل متكرر في الوقاية من سرطان البروستاتا، حيث أظهرت دراسة كبيرة أن الرجال الذين يقذفون 21 مرة على الأقل كل شهر لديهم خطر أقل بنسبة 33٪ للإصابة بسرطان البروستاتا مقارنة بالرجال الذين يقذفون فقط من أربع إلى سبع مرات في الشهر.

المصدر: موقع نيوز ماكس