روسيا وبيلاروسيا تبدآن مناورات عسكرية جوية مشتركة

موسكو ومينسك تطلقان المناورات الجوية الأضخم والقلق يسود في الغرب وكييف

بدأت روسيا وبيلاروسيا اليوم الإثنين مناورات عسكرية مشتركة، باستخدام جميع المطارات العسكرية في بيلاروسيا، الأمر الذي أثار القلق الغربي والأوكراني من احتمال بدء هجوم روسي جديد على أوكرانيا من بيلاروسيا.

حيث أفادت وزارة الدفاع في بيلاورسيا بأن موسكو ومينسك، ستجريان مناورات جوية في الفترة من 16 كانون الثاني/ يناير إلى أول شباط/ فبراير القادم، باستخدام جميع المطارات العسكرية في بيلاروسيا، وأنهما بدأتا تدريبات عسكرية مشتركة اليوم الإثنين.

وكان بيلاورسيا قد أعلنت في وقت سابق بأن المناورات الجوية دفاعية، وبأنها لن تدخل الحرب في أوكرانيا.

ويأتي ذلك مع تصاعد التوتر على الحدود بين أوكرانيا وبيلاروسيا، فقد قال النائب الأول للأمين العام لمجلس الأمن في بيلاروسيا بافيل مورافيكو أمس "نواصل ضبط النفس والصبر مع الحذر."

ولفت إلى أن الوضع على الحدود الجنوبية للبلاد مع أوكرانيا ليس هادئا للغاية، وأن أوكرانيا تستفز روسيا البيضاء، وأضاف: "نحن مستعدون لأية أعمال استفزازية من جانب أوكرانيا".

وفي الأسبوع الماضي شدد الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، على أن بلاده يجب أن تكون متأهبة على حدودها مع بيلاروسيا، عاكسا حالة القلق من هجوم محتمل من الأراضي البيلاروسية.

وكان وزير الدفاع البيلاروسي، فيكتور خرينين، قد أكد في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بأن دول حلف الناتو تستعد للحرب وتجهز البنية التحتية والقوات، وبأن بلاده سترد على التهديدات بسرعة ودقة. 

المصدر: وكالات